ضمن مبادرات يوم الإمارات للبرمجة

«مايكروسوفت» تعزّز قدرات المبرمجين في الدولة

صورة

أطلق البرنامج الوطني للمبرمجين، بالتعاون مع «مايكروسوفت»، سلسلة من الفعاليات وورش العمل المتخصصة والدورات التدريبية المدعومة بإمكانات وقدرات سحابة مايكروسوفت Azure لتعزيز قدرات المبرمجين، وإعداد جيل جديد من المواهب القادرة على تأمين المستقبل الرقمي، ما يسهم في تحقيق الأهداف الطموحة للدولة، وتعزيز مكانتها وجهة عالمية وبيئة حاضنة للمبرمجين وأصحاب المواهب.

وجاءت هذه المبادرة ضمن فعاليات الاحتفاء بيوم «الإمارات تبرمج»، الذي اعتمده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، للاحتفاء بالمبرمجين والإنجازات النوعية التي حققتها دولة الإمارات خلال السنوات الماضية.

ويهدف يوم «الإمارات تبرمج» إلى توفير منصة للمبرمجين وأصحاب المواهب والمهارات المستقبلية في مجالات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والبرمجة والاحتفاء بإنجازاتهم والتعريف بمنجزات دولة الإمارات في مجالات الثورة الصناعية الرابعة، والبرمجة، وتبنّي استخدامات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي.

وأكد المدير التنفيذي لمكتب الذكاء الاصطناعي بحكومة دولة الإمارات، صقر بن غالب، أن تعزيز الشراكات مع الجهات الحكومية والخاصة يمثل أولوية في منظومة عمل حكومة دولة الإمارات، لتعزيز تبنّي وتطوير الحلول والمشاريع والمبادرات المدعومة بتقنيات البرمجة والتكنولوجيا الحديثة لتحسين حياة المجتمع وبناء مستقبل أفضل.

وقال بن غالب: «يأتي تنظيم سلسلة من الفعاليات وورش العمل المتخصصة والدورات التدريبية بالتعاون مع (مايكروسوفت)، في إطار جهود البرنامج الوطني للذكاء الاصطناعي في دعم التحول الرقمي والبرمجة في الدولة، وضمن فعاليات يوم (الإمارات تبرمج)، الذي يحتفي بالمبرمجين، ودورهم في تعزيز نمو الاقتصاد الرقمي في الدولة».

من جهته، أكد المدير العام لـ«مايكروسوفت الإمارات»، سيد حشيش، أهمية تمكين أصحاب المواهب والمهارات المستقبلية في مختلف مجالات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والبرمجة، والارتقاء بقدراتهم وخبراتهم واحتضان أفكارهم المتميزة ومشاريعهم الابتكارية وتحويلها إلى واقع ملموس، ودعم مشاركتهم في إيجاد حلول للتحديات المستقبلية من خلال توظيف أدوات البرمجة وتطبيقاتها في تعزيز مسيرة التنمية العالمية، وهو ما ينسجم مع الاحتفاء بيوم «الإمارات تبرمج». وقال: «نفخر بشراكتنا مع (البرنامج الوطني للذكاء الاصطناعي) ورحلته في دعم جهود التحول الرقمي وتبنّي التكنولوجيا الحديثة في مختلف مجالات العمل، وهو ما تهدف إليه سلسلة الفعاليات وورش العمل المتخصصة والدورات التدريبية».

• «الإمارات تبرمج» يهدف إلى توفير منصة للمبرمجين وأصحاب المواهب.

طباعة