8 خطوات لتسجيل الكوادر الوطنية في المنصّة

توحيد منصّات توظيف المواطنين تحت مظلة «نافس»

صورة

كشف برنامج رفع تنافسية الكوادر المواطنة «نافس» عن أنه يتم العمل على توحيد منصات عرض الوظائف للكوادر المواطنة في القطاع الخاص، لتكون تحت مظلة منصة «نافس» التابعة للبرنامج، داعياً المواطنين الباحثين عن فرص عمل، إلى التسجيل لدى المنصة.

وحدد البرنامج ثماني خطوات للتسجيل في منصة «نافس»، أبرزها تحميل تطبيق «الهوية الرقمية» على الهواتف الجوالة، ثم إنشاء حساب خاص بالمستخدم، وتوثيق «الهوية الإماراتية»، وملء البيانات، مع قراءة المعلومات التي تم إدخالها والتأكد من صحتها.

وتفصيلاً، أفاد برنامج رفع تنافسية الكوادر المواطنة، بأن برنامج «نافس» الذي أطلقته حكومة الإمارات في شهر سبتمبر الماضي، وفقاً لتوجيهات القيادة ضمن حزمة مشاريع الخمسين، بهدف خلق فرص عمل للمواطنين في القطاع الخاص في غضون خمس سنوات، يعمل على انخراط المواطنين في المجالات الحيوية والجديدة ضمن القطاع الخاص، وذلك عبر الارتقاء بقدراتهم التنافسية وضمان الظروف المواتية لاستقطابهم للعمل في الشركات الخاصة.

وأوضح البرنامج أنه يعمل من خلال دوره المحوري على تمكين الكوادر المواطنة المؤهلة والممكّنة من تعزيز الدور المتزايد الذي يلعبه القطاع الخاص في دفع عجلة التنمية الاقتصادية، باعتباره مساهماً حقيقياً في بناء اقتصاد مستدام ومتنوع، وذلك بالتعاون مع الشركاء في القطاعين العام والخاص، موضحاً أن مبادراته النوعية مصمّمة خصيصاً للمواطنين الباحثين عن العمل والعاملين الحاليين في القطاع الخاص، من كلا الجنسين، الذين تراوح أعمارهم بين 18 و60 عاماً، كما أنها تستهدف أيضاً شركات القطاع الخاص التي تعيّن المواطنين.

وأشار إلى أن المنصة الرسمية للبرنامج «نافس» بشكلها الحالي تتضمن تسع مبادرات، لكنها ستضم المزيد من المبادرات النوعية على مدى السنوات الخمس المقبلة لضمان تحقيق الأهداف المرجوّة، موضحاً أن المنصة تستقبل الكثير من فرص العمل يومياً، لتتيح للراغبين في البحث عن وظائف الاستمرار في التصفح والبحث عمّا يناسب تطلعاتهم وشهاداتهم العلمية وخبراتهم العملية، بجانب إمكانية استكشاف الفرص المتاحة في مجال التدريب والتطوير.

وأكد البرنامج أنه يتم العمل حالياً على توحيد البوابات والمنصات المعنية بعرض وتوفير الوظائف للكوادر المواطنة في القطاع الخاص بالدولة، لتكون تحت مظلة منصة «نافس»، باعتبارها المنصة الشاملة والمتكاملة لمطابقة الوظائف، مشدداً على أنه لحين الانتهاء من التوحيد يجب على المواطنين الباحثين عن فرص عمل، التسجيل لدى منصة «نافس».

وأشار إلى أن التسجيل لدى منصة «نافس» يحتاج إلى ثماني خطوات بسيطة، أولاها تحميل تطبيق «الهوية الرقمية» على الهواتف الجوالة، ثم إنشاء حساب خاص بالمستخدم، وبعد ذلك توثيق «الهوية الإماراتية» الخاصة بالمواطن، ثم التحقق من المعلومات الشخصية، وملء البيانات على المنصة، مع قراءة المعلومات التي تم إدخالها والتأكد من صحتها، بالإضافة إلى إجراء اختبار الأهلية التلقائي، وكذلك الاطلاع على المزايا والمبادرات المتوافرة للمستخدم، وأخيراً التقدّم بطلب على المبادرات التي تهم المواطن مع حصوله على رد فوري.

بوابات توظيفية

توفّر الدولة عدداً كبيراً من منصات عرض الفرص الوظيفية للمواطنين الراغبين في العمل لدى القطاعين الحكومي والخاص، بينها «بنك الإمارات للوظائف»، وهو منصة إلكترونية حكومية تم إنشاؤها تنفيذاً لقرار مجلس الوزراء القاضي بعرض الوظائف ضمن 160 مهنة ذات أولوية التوطين على المواطنين، قبل السماح للجهات العاملة في قطاعات اقتصادية مستهدفة بتعيين غير مواطن في تلك الوظائف.

كما توجد «المنصة الوطنية للتوظيف الذاتي» التي تقدم من خلالها وزارة الموارد البشرية والتوطين فرصة لجميع المواطنين المهتمين بالأعمال المستقلة والراغبين في توظيف مهاراتهم لتحقيق دخل إضافي خلال تعاقدهم مع الجهات الحكومية لتقديم خدمات مهارية مقابل مبالغ مالية، وتربط هذه المنصة بين أصحاب المهارات الوطنية (المستقلون) من جهة، والجهات الحكومية من جهة أخرى، وتعزز العلاقات التعاقدية والتجارية بين الطرفين.


توظيف

«الوصول إلى وظيفة العمر أمر ليس بالسهل.. والحفاظ عليها أصعب»، معادلة عملية يحتاج اجتيازها إلى مجهود شاق، يبدأ باجتهاد دراسي، متبوع بتطوير مهني ذاتي، ثم بحث ورفض وقبول، حتى تحقيق الحلم الوظيفي المنشود.

ومن منطلق دورها المجتمعي، تسعى «الإمارات اليوم»، عبر هذه الصفحة الأسبوعية، إلى مشاركة الشباب هدف البحث عن عمل، وأحلام وظيفة العمر، وواقع خطة الدولة نحو توطين كوادرها الشابة في القطاعين الحكومي والخاص.

طباعة