إعلان أسماء الفائزين نهاية أكتوبر

اختبارات لـ «درون» ووسائل نقل ذاتية القيادة استعداداً لـ «تحدي دبي العالمي»

صورة

شهد المدير العام رئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات بدبي مطر محمد الطاير، جانباً من الاختبارات النهائية، للشركات والمؤسسات الأكاديمية، المتأهلة لنهائيات الدورة الثانية من تحدي دبي العالمي للتنقل ذاتي القيادة، التي خصصت لمحور: (الخدمات اللوجستية ذاتية القيادة)، وشملت وسائل النقل الأرضية، والطائرات بدون طيار (Drones).

وأجريت الاختبارات في واحة دبي للسيليكون، بحضور نائب الرئيس والرئيس التنفـيذي لسلطة واحة دبـي للسيليكون الدكتور محمد الزرعوني.واستمع الطاير لشرح من المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة رئيس اللجنة المنظمة لمؤتمر دبي العالمي للتنقل ذاتي القيادة، أحمد هاشم بهروزيان، ومدير إدارة أنظمة المواصلات رئيس فريق التحدي خالد العوضي، عن الاختبارات التي أجريت على مدى ستة أسابيع، في ثلاث مناطق رئيسة، شملت مسار اختبارات روبوتات الجامعات، ومنطقة اختبار الدرون، ومسار اختبار رواد تصنيع تقنيات التنقل ذاتي القيادة، ووضعت سيناريوهات عدة، شملت اختباراتٍ بوجود عوائق ثابتة ومتحركة، وأخرى افتراضية.

ويتم تقييم المشاركين بناءً على ثلاثة عناصر أساسية: الأول: السلامة، ويتضمن الموثوقية والتعامل مع الرؤية والتفاعل مع المشاة، والتحكم في السرعة، والعنصر الثاني: هو سهولة الاستخدام، ويتضمن السرعة وسلامة البضائع والسلوك المفهوم، أما العنصر الثالث: فهو مستوى النضج، ويتضمن اجتياز السيناريو، والتفاعل مع المشغل، وتخطيط المسار، والكشف والتنبؤ.

وشارك في اختبارات فئة الشركات الرائدة، خمس شركات، هي: نيوليكس Neolix من الصين، وآرتي Arti من النمسا، وآي أوتو iAuto من تايوان، وياندكس Yandex من روسيا، وكيوي بوت Kiwi Bot من الولايات المتحدة الأميركية، فيما شارك في اختبارات فئة الجامعات المحلية، كل من جامعة نيويورك أبوظبي، وجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، وجامعة روتشستر للتكنولوجيا في دبي، والجامعة الأميركية في الشارقة، وجامعة الشارقة، وجامعة دبي، وسيتم الإعلان عن أسماء الفائزين في تحدي دبي العالمي للتنقل ذاتي القيادة، في نهاية أكتوبر المقبل.

وأثنى الطاير على التطور الكبير في مستوى المشاريع المشاركة في التحدي، ووصولها لمرحلة متقدمة في ابتكار الحلول التكنولوجية لتقديم الخدمات اللوجستية ذاتية القيادة، مؤكداً أن المبادرات المشاركة تفتح آفاقاً واسعة لتطوير قطاع الخدمات اللوجستية، عبر استخدام وسائل النقل الأرضية ذاتية القيادة، والطائرات بدون طيار (Drones).

وقال نائب الرئيس الرئيس التنفـيذي لسلطة واحة دبـي للسيليكون، الدكتور محمد الزرعوني: «دبـي اليوم تشكل مختبراً عالمياً مفتوحاً لأحدث تطبيقات التكنولوجيا المتقدمة والثورة الصناعية الرابعة، وابتكارات الذكاء الاصطناعي والتنقّل الذكي، وواحة دبـي للسيليكون من موقعها كمركز للمعرفة والابتكار فـي خطة دبـي الحضرية 2040 تشكل مساحة مفتوحة لاختبار حلول النقل الذكية والمستدامة لمستقبل دبـي والدولة، وفـي هذا الإطار يأتي تعاوننا مع هيئة الطرق والمواصلات بدبـي فـي تحدي دبـي العالمي للتنقل ذاتي القيادة».

طباعة