العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    إطلاق دليل معايير الصحة والسلامة المهنية لبيئة العمل المكتبية في الحكومة الاتحادية

    أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، مؤخراً، الدليل الاسترشادي لمعايير الصحة والسلامة المهنية لبيئة العمل المكتبية في الحكومة الاتحادية (مقار العمل أو المنزل)، والذي يهدف إلى تعريف الوزارات والجهات الاتحادية وموظفي تلك الجهات بأفضل ممارسات ومعايير الصحة والسلامة المهنية المطبقة عالمياً في بيئة العمل المكتبية أو المنزلية.

    وفي هذا الصدد أوضحت المدير التنفيذي لقطاع سياسات الموارد البشرية في "الهيئة" عائشة خليفة السويدي أن إطلاق الدليل يأتي ضمن سلسلة متكاملة من الجهود المكثفة التي تبذلها الهيئة؛ لتطوير منظومة العمل المؤسسي في الحكومة الاتحادية، والارتقاء بآليات وأدوات العمل الحكومي في الوزارات والجهات الاتحادية، وضمان توفير بيئة عمل آمنة وصحية ونموذجية للموظفين، سواء كانوا يعملون من مقار العمل أو من منازلهم.

    وذكرت أن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة تولي رأسمالها البشري مكانة خاصة، ويتجلى هذا الاهتمام في أبهى صوره في حرصها الدائم على خلق بيئة عمل إيجابية ومحفزة للموظفين في الوزارات والجهات الاتحادية، مع التأكيد على أهمية الالتزام بتوفير أعلى معايير واشتراطات الصحة والسلامة المهنية، الأمر الذي من شأنه أن يرفع إنتاجية موظفي الحكومة الاتحادية، ويعزز جاذبية بيئة العمل الحكومية، ويجعل منها موئلاً وملاذاً آمناً لأصحاب المواهب والكفاءات والخبرات من شتى أنحاء العالم.

    وأكدت السويدي أن إصدار الدليل يعد استكمالاً لجهود الهيئة التي تبذلها منذ سنوات، والتي تركز في جوهرها على حماية موظفي الحكومة الاتحادية، وتوعيتهم حول أي مخاطر قد تحيط بهم، وبالتالي الحفاظ على صحتهم وسلامتهم، في جميع الأوقات والظروف، لاسيما خلال العمل، سواء كان ذلك من المكتب أو المنزل أو في الميدان.

    وقالت إن دليل (معايير الصحة والسلامة المهنية لبيئة العمل المكتبية) يأتي منسجماً مع التحولات التي فرضتها جائحة كوفيد-19، وبخاصة فيما يتعلق بأنماط العمل المستجدة والمتغيرة، حيث لم يقتصر على بيئة العمل المكتبية في مقار العمل والمؤسسات، بل شمل العمل من المنزل أو أي مكان آخر،  حيث سبقه إصدار دليل الصحة والسلامة المهنية  لبيئة العمل المكتبية في العام 2015، بالتعاون مع بيوت خبرة ومؤسسات عالمية رائدة في هذا المجال، وكذلك مجموعة أدلة مرتبطة بعمل موظفي الحكومة الاتحادية خلال الجائحة، وعودتهم إلى مقار العمل؛ لضمان توفر أعلى معايير الحماية لهم ولأفراد أسرهم.

    ولفتت إلى أن إعداد الدليل الاسترشادي لمعايير الصحة والسلامة المهنية لبيئة العمل المكتبية في الحكومة الاتحادية (في مقار العمل أو من المنزل)، جاء استناداً إلى عدة مرجعيات منها: (قرار مجلس الوزراء حول العمل عن بعد رقم (27) لسنة 2020، والدليل الاسترشادي للصحة والسلامة المهنية في الحكومة الاتحادية، ودليل معايير الصحة والسلامة المهنية المعتمد من قبل منظمة آيوش العالمية للصحة و السلامة).

    وبينت أن الدليل يركز على توعية الوزارات والجهات الاتحادية والموظفين بجملة من العناصر والمقومات التي ينبغي التنبه لها في بيئة العمل؛ لضمان خلق بيئة عمل صحية وآمنة للموظفين، لافتةً إلى أن الهيئة بصدد عقد سلسلة ورش تدريبية لمسؤولي وموظفي الوزارات والجهات الاتحادية؛ لتعريفهم بالدليل وأبرز ما تضمنه من نصائح وإرشادات عامة.

    وأشارت المدير التنفيذي لقطاع سياسات الموارد البشرية في "الهيئة" إلى أن هناك عدة معايير يجب مراعاتها عند تصميم مساحة العمل ومنها: (سهولة الوصول إلى أدوات ومواد العمل، وفقاً لأهمية المعدات وعدد مرات استخدامها، مع وضع المعدات والأدوات على ارتفاعات مناسبة وفقاً للأنشطة البصرية، وسهولة الحركة داخل مساحة العمل بما في ذلك حركة الكرسي وحركة الجسد).

    ومن المعايير الأخرى: (وضع الهاتف بالقرب من الأدوات ذات الاستخدامات المتعددة للموظف، وتوفير خزائن قابلة للقفل في مكان العمل؛ لتخزين المواد والمعدات، مع مراعاة وضع المكاتب بالقرب من منافذ الطاقة، وضبط ارتفاع المقاعد بشكل صحيح، مع التأكد من اختيار الكرسي المناسب الذي يمنح الموظفين الشعور بالراحة، ويجنبهم المشاكل الصحية الناتجة عن العمل المكتبي، مع ضرورة ترك مسافات مناسبة بين الأجهزة المتنوعة).

    ويوصي الدليل الموظفين بضرورة التأكد من قوة شبكة الإنترنت، حيث سيتحتم عليهم إرسال واستقبال ملفات ذات حجم كبير خلال يوم العمل، بالإضافة إلى الحاجة المستمرة للتواصل مع زملائهم ومسؤوليهم بالعمل من خلال البريد الإلكتروني وغيره من وسائل التواصل المهني، واستخدم طاولة المكتب وتجنب الجلوس على الكنبة أو على الأرض عند مباشرة العمل، لا سيما إذا كان هذا العمل يستدعي في الغالب استخدام الحاسب الآلي، مع وضع أجهزة الحاسوب والأجندة الخاصة بهم، وهواتفهم المتحركة، وأي شيء آخر سيحتاجونه خلال العمل على طاولة المكتب.

    ووفقاً للدليل فمن الضروري التأكد من خلو الشاشة من الوهج والوميض، وأن تكون الشاشة قابلة للإمالة والرفع والخفض، وأن يكون سطح مكتب العمل كبيراً بدرجة كافية، ويسمح بوضع الشاشة ولوحة المفاتيح والفأرة والأوراق والأدوات الأخرى بطريقة مريحة، مع الابتعاد عن الشاشة مسافة تتراوح ما بين 45 إلى 70 سم.

    إرشادات عامة للصحة الجسدية

    ومن الإرشادات العامة التي يقدمها الدليل للموظفين للمحافظة على صحتهم الجسدية: (المحافظة على الوزن، وتنظيم الغذاء، وممارسة الرياضة، والمحافظة على روتين صباحي يومي عند الاستيقاظ، وعند مباشرة العمل، وشرب كمية كافية من الماء؛ لضمان ترطيب الجسم والمحافظة على التركيز، وتناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة؛ نظراً لفوائدها العديدة على الجسم والحالة النفسية).

    طرق التحكم في الضغط والتوتر

    ويتيح الدليل مجموعة من النصائح والإرشادات التي من شأنها أن تخفف مستوى الضغط والتوتر لدى الموظفين ومنها: (تخصيص وقت محدد ومكان هادئ بعيدًا عن مصادر الإزعاج، لإتمام العمل سواءً في الصباح أو المساء، والالتزام فيه؛ لأن هذا الأمر قد يعود سلبًا على العمل إذا لم تتم إدارته بشكل جيد، واختيار مكانٍ مناسب ومحدد للعمل في المنزل، وحفظ جميع الأدوات والمتعلقات الخاصة بالعمل في مكان آمن، بعيد عن العين، بعد الانتهاء من إنجاز المهام اليومية، والحصول على فترات راحة قصيرة ومتقطعة ومخطط لها مسبقاً، والاستمتاع بممارسة الهوايات المفضلة.

    التكييف وجودة الهواء

    ويقدم الدليل الاسترشادي لمعايير الصحة والسلامة المهنية لبيئة العمل المكتبية في الحكومة الاتحادية (في مقار العمل أو من المنزل) مجموعة من الإرشادات المهمة فيما يتعلق بضبط أنظمة التكييف وجودة الهواء في بيئة العمل ومنها: (ضرورة الحفاظ على مناخ مناسب وتهوية جيدة في المكان المخصص للعمل، ووضع بعض النباتات في المكتب، حيث تحسن المناخ، وتساعد في التخلص من الرطوبة، مع تجديد الهواء الداخلي، وعدم تجاوز النسب المقبولة لنوعية الهواء الداخلي، وتـرك النوافـذ مفتوحـة أغلـب الأوقات كلمـا كان ذلـك ممكنـاً وآمنـاً لزيادة معدلات تبديـل الهواء فـي المبانـي التـي توجـد بهـا أنظمـة تهويـة ميكانيكيـة).

    نصائح مهمة للتحكم في لوحة المفاتيح

    ويتناول الدليل مجموعة من النصائح المهمة للموظفين للتحكم في لوحة المفاتيح ومنها: (وضع الفأرة على نفس السطح مع لوحة المفاتيح، وإبقاء اليدين والمعصمين في وضعية مريحة، واستخدام مقعد يراعي طول الموظف وزاوية جلوسه، وتتوفر به خاصية ضبط الارتفاع والدعم، وبالأخص للجزء السفلي من الظهر، مع وضع وسادة على مقعد الكرسي؛ لتخفيف الضغط الناشئ عن الجلوس على المقعد لفترة طويلة).

    طباعة