بلدية عجمان: مشروعات مستقبلية لتطوير البنية التحتية والحفاظ على صحة السكان

خلال استعراض قطاعات دائرة بلدية عجمان للمشروعات والمبادرات المستقبلية. من المصدر

أعلنت دائرة البلدية والتخطيط في عجمان عن مواصلتها العمل الدؤوب لتقديم أفضل المشروعات التطويرية، لتعزيز جودة الحياة والعيش الهانئ والرغيد في الإمارة. جاء ذلك، خلال استعراض قطاعات الدائرة للمشروعات والمبادرات المستقبلية، بحضور الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس الدائرة، ومدير عام دائرة البلدية، عبدالرحمن محمد النعيمي، ومديري القطاعات والإدارات.

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، أن الدائرة تواصل تنفيذ مشروعات تطوير البنية التحتية، والاهتمام بصحة وسلامة كل فرد في المجتمع، وزيادة الرقعة الخضراء في الإمارة، والحفاظ على النظافة الدائمة، لافتاً إلى أن الجميع يكثف الجهود للمضي في درب التحول الرقمي والذكي الكامل، لتقديم خدمات مثالية تصل إلى المتعامل في أي مكان وأي وقت.

وتابع أن الدائرة حققت خلال الفترة الماضية إنجازات متتالية في قطاعات العمل كافة، كما دشنت مبادرات نوعية في مجال الابتكار والريادة، وعملت بلا توقف لتعزيز التطوير في مدينة عجمان ومدينتي مصفوت والمنامة، مبيناً أن القطاعات جميعها تعمل يداً بيد للارتقاء بعجمان، لتكون إحدى أهم مدن الحدث الخضراء في العالم.

من جانبه، قدم المدير التنفيذي لقطاع تطوير البنية التحتية بالدائرة، الدكتور المهندس محمد أحمد بن عمير، شرحاً مفصلاً عن مشروعات ومبادرات القطاعات الحالية والمستقبلية، مبيناً أن القطاع وضع خططاً واضحة ومتكاملة لتنفيذ العديد من المشروعات خلال الفترة المقبلة، من ضمنها مشروع المخطط الحضري التفاعلي، ومشروعات تعزيز مناطق التراث، ومشروع تطبيق نظام البناء الأخضر بمرحلته الثانية، وتطوير مجموعة من مرافق وأسواق منطقتي مصفوت والمناطق، إضافة لوضع الخطط المرحلية لتطوير شوارع مدينة عجمان، موضحاً أن القطاع يسير بخطى ثابتة لإحداث التحول الرقمي في الخدمات كافة، والوصول لقطاع بلا أوراق.

وقدم المدير التنفيذي لقطاع الصحة العامة والبيئة، المهندس خالد الحوسني، شرحاً عن الخطط الحالية والمستقبلية للقطاع، الذي يسعى إلى الحفاظ على صحة وسلامة كل فرد في المجتمع، من خلال إحكام الرقابة والتفتيش على المنشآت والمؤسسات العاملة في الإمارة، مبيناً أن القطاع وضع خطة واضحة وشاملة تغطي الإمارة كافة، للعمل على زيادة المساحات الخضراء، وتوفير مرافق مثالية للعائلات وأصحاب المواهب الرياضية.

من جانبه، أوضح المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المساندة بالدائرة، خالد أحمد الحوسني، أن القطاع يسعى لتحقيق مجموعة من الأهداف الاستراتيجية والمتمثلة بتنمية وتطوير رأس المال البشري وتطوير قدرات تكنولوجيا المعلومات وتخطيط وإدارة الموارد المالية بكفاءة وفاعلية، إضافة إلى استدامة العمليات والأداء المؤسسي، مبيناً أن القطاع سيعمل على تنفيذ 30 مشروعاً تضم مشروعات الموازنة ومشروعات التطوير الداخلي والمشروعات الإدارية، إضافة إلى مشروعات المبادرات والأفكار الابتكارية.

طباعة