تسليم مشاريع في «الشرقية» خلال العام الجاري

تنفذ وزارة الطاقة والبنية التحتية عدداً من المشاريع الحيوية في المنطقة الشرقية، تضم طرقاً ومباني حكومية سيتم إنجازها وتسليمها خلال العام الجاري، ويبلغ إجمالي كلفتها 629 مليون درهم.

وأكدت مديرة المنطقة الشرقية في الوزارة، المهندسة حليمة الشحي، قرب الانتهاء من مشاريع طرق تربط المنطقة الشرقية بشبكة الطرق الرئيسة في الدولة، بكلفة إجمالية تتجاوز 500 مليون درهم.

وأشارت إلى أن المشاريع تشمل مبنى الإدارة العامة لشرطة الفجيرة، الذي سيسلم خلال العام الجاري، شارحة أن كلفته بلغت 97 مليون درهم، وأنه يتكون من المبنى الرئيس، ومبنى خدمات، ومحطة الكهرباء ومعالجة المياه، وأعمال مهبط الطائرات.

وتابعت أن إدارة مشاريع المنطقة الشرقية تشرف على عدد من مشاريع الصيانة والإضافات للمباني الحكومية، تقدر قيمتها بـ32 مليون درهم، ومن المخطط إنجازها وتسليمها خلال العام الجاري.

وتتمثل في أعمال الصيانة والإضافات في مدارس عدة، إضافة إلى تنفيذ عقد تطوير منظومة الحريق والأمن والسلامة للمدارس الحكومية، وصيانة مبنيين تابعين لوزارة البيئة والتغير المناخي، وأعمال صيانة وإضافة لخمسة مساجد.

ومن المقرر أيضاً الانتهاء من أعمال صيانة مشروع سور مستشفى خورفكان التابع لوزارة الصحة ووقاية المجتمع.

وأكدت الشحي أن الوزارة تولي السدود والقنوات المائية أهمية كبيرة، إذ تشرف على صيانتها سنوياً.

وذكرت أن الوزارة تهدف للمحافظة على مخزون المياه الجوفية عن طريق رفع الطاقة الاستيعابية للسدود، مشيرةً إلى صيانة سدود ومنشآت مائية تابعة لوزارة التغير المناخي والبيئة في المنطقة الشرقية.

حليمة الشحي:

• «الوزارة تهدف للمحافظة على مخزون المياه الجوفية، عن طريق رفع الطاقة الاستيعابية للسدود».

طباعة