العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أهمها السرعة الزائدة للحاق بالإفطار والوقوف العشوائي حول المساجد

    خبير مروري يحذر السائقين من 10 مخالفات رمضانية

    صورة

    حذر الخبير المروري المدير التنفيذي لـ«جمعية ساعد» للحد من الحوادث المرورية، جمال العامري، من 10 مخالفات رمضانية يرتكبها سائقون على الطريق، هي السرعة الزائدة للحاق بموعد الإفطار، وتجاوز الإشارة الحمراء، والوقوف العشوائي أمام المساجد والمراكز التجارية، والسهر إلى ساعات متأخرة من الفجر ما يتسبب في الغفوة أثناء القيادة خلال النهار، وعرقلة حركة السير بالوقوف أمام المتاجر، واستخدام آلة التنبيه من دون ضرورة، والقيادة المتواصلة لرحلة طويلة من دون أخذ قسط من الراحة، واستخدام الهاتف المحمول من دون سماعة أثناء القيادة لتبادل التهاني، والتجاوز الخاطئ، وامتداد فترة الصوم، التي قد تصل إلى 14 ساعة، مع عدم تناول الدواء، ما يسبب الشعور بالإعياء أثناء القيادة، ناصحاً السائقين بأنه في حال الشعور بالتعب أثناء القيادة بالتوقف على كتف الطريق من الجانب الأيمن، وطلب المساعدة من الجهات المختصة.

    ونبّه العامري إلى مشكلة الوقوف العشوائي لمركبات المصلين في حول محيط المساجد، خصوصاً أثناء صلاة التراويح، مؤكداً أن هناك مشاهد سلبية تتسبب فيها مركبات المصلين التي تؤدي إلى غلق حارتين أو ثلاث حارات من الطرق حول المساجد، ما يؤدي إلى عرقلة حركة السير والمرور، كما أن بعض المصلين يقومون بالوقوف خلف المركبات، ما يعيق حركتها ويستدعي الأمر الاتصال بالشرطة في بعض الأحيان.

    وأكد أهمية أن يعي المصلي أن الطريق ملك للجميع، وأن يعطي الطريق حقه ولا يجعل من نفسه عنصراً سلبياً خلال أدائه فريضة الصلاة، بإغلاق الطريق على الآخرين من دون مراعاة مصالح الآخرين، مشيداً بمبادرات اتخذها عدد من القيادات الشرطية بتحرير مخالفات للمصلين الذين يعرقلون حركة السير، حسب قانون السير والمرور الاتحادي.

    ونصح السائقين بالالتزام بالسرعات المقررة على الطرق، والخروج قبل وقت كافٍ من موعد الإفطار تجنباً للازدحام والحوادث المرورية، والعمل تحت شعار لا تجعل من صيامك عذراً للمخالفة الذي أطلقته جمعية «ساعد» في حملتها بالتزامن مع رمضان 2021، في ظل الإجراءات الاحترازية للسائقين ومستخدمي الطريق لرفع مستوى السلامة علي الطريق.

    طباعة