1865 مستفيداً من ورش «كلنا شرطة»

استفاد 1865 من المتدربين المواطنين والمقيمين في إمارة أبوظبي من 16 ورشة تدريبية لتأهيل الأعضاء الجدد بمبادرة «كلنا شرطة»، تضمنت تنفيذهم 156 ألفاً و78 ساعة تطوعية في العمل الميداني خلال عام 2020، حيث قدموا يد العون والمساعدة لأفراد المجتمع، في ظل الإجراءات الاحترازية لمواجهة «كورونا»، واستجابوا لنحو 7717 بلاغاً. وأفاد مدير إدارة الشرطة المجتمعية بقطاع أمن المجتمع في شرطة أبوظبي، العميد الدكتور حمود سعيد العفاري، بأن الورش التي شارك فيها المواطنون إلى جانب المقيمين من 28 جالية، تضمنت محاور ركزت على زيادة الحس الأمني لدى الأعضاء الجدد، وتعريفهم بالمجالات الشرطية المجتمعية، وتقنية المعلومات، وآلية البلاغات، والتسجيل في الأعمال التطوعية. وأكد اهتمام شرطة أبوظبي برفع كفاءة أعضاء «كلنا شرطة»، من خلال التدريبات، وتنمية المهارات في مختلف المجالات الشرطية، وزيادة الحس الأمني ضمن خططها التطويرية في تكريس معايير الريادة والجودة في العمل الشرطي.

وأشار إلى أن «كلنا شرطة» مبادرة تفتح الباب أمام جميع الأفراد في أبوظبي من مختلف الجنسيات.

 

طباعة