حوارات «العالمية للحكومات» تستعرض تحديات المستقبل في القارة السمراء

إفريقيا نحو مستقبل جديد بعد دروس «كوفيد-19»

صورة

أكد رئيس مجلس إدارة شركة «إيرز هولدينغز» والبنك المتحد لإفريقيا توني إلوميلو خلال مشاركته في «حوارات القمة العالمية للحكومات»، أن جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد–19»، تمثل رغم تحدياتها الصحية والاقتصادية الصعبة، فرصة لإعادة التفكير وترتيب الأولويات الأهم لوضع القارة الإفريقية على مسار مستقبل مستدام، وتحديد أهداف المرحلة المقبلة برؤية عملية ومتفائلة، مشيراً إلى أن إفريقيا تشكل منصة عالمية واعدة للصناعة والتجارة، ومصدراً مهماً للموارد البشرية الماهرة.

وتطرق إلوميلو خلال جلسة بعنوان «المستقبل من منظور إفريقي.. 2021 وما بعده»، أدارتها الإعلامية إيليني جيوكوس من قناة «سي إن إن»، إلى مجموعة من الموضوعات التي تشكل ملامح مستقبل القارة الإفريقية، من ضمنها استجابة دولها لتحديات جائحة «كوفيد-19»، إضافة إلى تحليل فرص البيئة الاستثمارية في إفريقيا، وسبل مكافحة الفقر والارتقاء بجودة حياة أفراد مجتمعاتها.

وفي حديثه عن التأثير الاقتصادي للجائحة، أشار إلوميلو إلى أن الناس لا يريدون الاعتماد على المساعدات الحكومية، فهم يعملون بجد ويمتلكون حس المغامرة، ويريدون إعالة أنفسهم وعائلاتهم والتعايش مع تحديات الجائحة عبر تغيير أنماط الحياة وطريقة العمل. وقال إن الفقر يمثل خطراً على البشرية في كل مكان، فيما تشكّل ريادة الأعمال ودعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة إحدى الطرق التي يمكننا من خلالها معالجة هذا التحدي بطريقة جوهرية، وفي إفريقيا علينا التركيز على الاستثمار في تحسين الوصول إلى الكهرباء، فبدونها لا يمكن رقمنة الاقتصاد.

وأضاف: «يجب أن يؤمن سكان الدول الإفريقية بأنهم لا يحتاجون إلى الهجرة لعيش حياة كريمة، ونحاول من خلال مؤسسة توني إلوميلو أن ندعم روح ريادة الأعمال الحقيقية بين الشباب الأفارقة من خلال توفير التمويل والإرشاد ومنصة شبكات الأعمال، وهذا هو التفكير الصحيح الذي نحتاجه لكي ندعم إفريقيا في سعيها للمستقبل».

وتطرق إلوميلو إلى وجود الكثير من الفرص الاستثمارية الواعدة في أسواق القارة الإفريقية، وقال: «لا يوجد أي مكان آخر تحصل فيه على عوائد استثمارية مثل إفريقيا، فكل ما عليك فعله هو إيجاد شركاء محليين موثوقين والاستثمار في أفكارهم وشركاتهم ومواصلة دعمهم في مسيرتهم، وإضافة إلى توفير رأس المال، يجب مساعدتهم أيضاً من خلال اعتماد أفضل أنظمة الحوكمة وتبني الممارسات الناجحة».


توني إلوميلو:

إفريقيا منصة عالمية واعدة للصناعة والتجارة، ومصدر مهم للموارد البشرية الماهرة.

طباعة