193 جهة عمل حكومية وخاصة تطرح مشروعات في 6 قطاعات مهنية

توظيف.. 4539 مواطناً من أصحاب المهارات جاهزون لمشروعات «التوظيف الذاتي»

3 شروط للتسجيل لدى المنصة الوطنية للتوظيف الذاتي. أرشيفية

بلغ عدد المواطنين من أصحاب المهارات الجاهزين لتلقي وتنفيذ مشروعات ريادة أعمال لجهات حكومية وخاصة، 4539 مواطناً ومواطنة، بحسب المنصة الوطنية للتوظيف الذاتي، التابعة لوزارة الموارد البشرية والتوطين، فيما بلغ عدد جهات العمل التي تطرح مشروعاتها على المنصة، 193 جهة تابعة للقطاعين الحكومي والخاص.

وتفصيلاً، سجل الموقع الرسمي لمنصة التوظيف الذاتي، التابعة لوزارة الموارد البشرية والتوطين، ارتفاعاً في أعداد الكوادر الوطنية التي أتمت تسجيلها لدى المنصة، قارب الـ600 من الشباب المواطنين، مع بداية العام الجاري، ليصل إجمالي أعداد الكوادر المسجلة لدى المنصة، منذ إطلاقها في مارس 2020 وحتى الآن، إلى 4597 من المواطنين أصحاب المهارات والمستقلين، وذلك بعد أن كان العدد مع نهاية العام الماضي، 4025 مواطناً.

وارتفع عدد أصحاب الخبرات الجاهزين للعمل المسجلين لدى المنصة، خلال الشهرين الماضيين، من 813 ليصل إلى 4539 مواطناً جاهزاً للعمل من الجنسين، وتم توزيع هذه الكوادر على ستة قطاعات مهنية وفقاً لرغباتهم، تشمل خدمات «رقمية، إدارية ومهنية، إعداد المحتوى، التسويق، التصميم والغرافيك، التصوير والمونتاج».

كما ارتفع عدد جهات العمل المسجلة لدى منصة «التوظيف الذاتي» لطلب خدمات الكوادر الوطنية من أصحاب المهارات، وإبرام صفقات عمل معهم، خلال الشهرين الماضيين أيضاً، من 174 إلى 193 جهة عمل في القطاعين الحكومي والخاص، وكذلك ارتفع عدد المشروعات التي طرحتها جهات عمل حكومية وخاصة على المنصة، من 49 إلى 51 مشروعاً، بهدف التعاقد على تنفيذها مع كوادر وطنية، بينها «إعداد فيديوهات دعائية، وتصميم منشورات تتضمن معلومات عن جهات أعمال، ترجمة مقاطع صوتية أو كتيبات مطبوعة، تعليق صوتي على مواد مصورة، وخدمات تسويق».

وبحسب وزارة الموارد البشرية والتوطين، تعد المنصة الوطنية للتوظيف الذاتي أول منصة تفاعلية تابعة للوزارة تهدف لاستثمار المهارات والكفاءات الوطنية للمشاركة في إدارة مشروعات الجهات الحكومية والخاصة، لافتة إلى أنها تعد حلقة وصل ما بين أصحاب المهارات والجهات الحكومية والخاصة، من خلال عرض المواهب وربطها بالمشروعات المقدمة وبحسب التصنيفات المعتمدة، الأمر الذي من شأنه أن يسهم في دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز الشراكة الاستراتيجية مع المؤسسات والجهات الحكومية والخاصة.

ودعت الوزارة، الكوادر الوطنية من أصحاب المهارات والأعمال المستقلّة، إلى التسجيل لدى المنصة، والحصول على الترخيص من الوزارة، ليتاح لهم إبرام صفقات عمل مع الجهات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة، لزيادة دخلهم عبر القيام بأعمال ومهام حيوية، مشيرة إلى وجود ثلاثة شروط للتسجيل، هي: أن يكون الراغب في التسجيل من مواطني الدولة، وألّا يقل عمره عن 21 سنة، ويمتلك مهارة أو موهبة في مجال الأعمال.

ووفقاً للوزارة يمكن للمواطن تقديم عروض العمل في المنصة بمجرد التسجيل وإعداد صفحته الخاصة، وإضافة الخدمات التي يمكنه تقديمها وفق المشروع، مع إمكانية إضافة أكثر من مجال عمل في صفحته، والتقديم على أكثر من عرض.

وأوضحت أن «التوظيف الذاتي» يختلف عن العمل التقليدي وريادة الأعمال، كونه يعتمد على قيام الشخص بالعمل لحساب نفسه وليس لمصلحة جهة أو مؤسسة بعينها، ويتضمن ثلاثة أنماط: ريادة الأعمال، العمل المستقل، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر.

تدريب مجاني

توفر المنصة الوطنية للتوظيف الذاتي تدريباً إلكترونياً مجانياً للمواطن، خلال الشهر الأول من انضمامه، ويُعد شرطاً لاستمرار العضوية، على أن يتضمن التدريب أربعة محاور: «إدارة الوقت، والتسويق الشخصي، وكيف تصبح مستقلاً ناجحاً، وتطوير المهارات الفنية».


- المنصّة الوطنية للتوظيف الذاتي تهدف إلى استثمار المهارات والكفاءات الوطنية.

طباعة