تحديث إجراءات دخول إمارة أبوظبي .. زيادة مدة صلاحية فحص الدخول إلى 72 ساعة والاكتفاء بفحص "اليوم السادس"

أعلنت لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة كورونا في إمارة أبوظبي اليوم، عن تحديث الإجراءات الوقائية والاحترازية المطبقة في إمارة أبوظبي للمحافظة على كافة المكتسبات الصحية المحققة وبعد تقييم شامل للأنشطة. وسيبدأ تطبيق هذه الإجراءات من يوم الخميس 24 ديسمبر 2020.

واعتمدت اللجنة رفع الطاقة الاستيعابية للأنشطة الاقتصادية والسياحية والترفيهية إلى القدرة التشغيلية الممكنة وفقَ الإجراءات الاحترازية المعتمدة، كما اعتمدت اللجنة تعديل مدة صلاحية النتيجة السلبية لفحص مسحة الأنف (PCR) أو فحص الليزر (DPI) المستخدم لدخول الإمارة من 48 ساعة إلى 72 ساعة، واستبدال فحصي اليوم الرابع والثامن بفحص يجرى في اليوم السادس من الدخول لمن تتجاوز مدة إقامته 6 أيام متتالية.

كما اعتمدت اللجنة إجراءات الدخول للمسافرين الدوليين بمن فيهم سكان الإمارة والسياح تشمل استثناء القادمين من الدول الخضراء من الحجر الصحي، وتقليص مدة الحجر الصحي للقادمين من الدول الأخرى إلى 10 أيام فقط.

واعتمدت اللجنة إجراء فحص (PCR) لجميع القادمين من السفر من كافة الدول في اليوم السادس لمن تتجاوز مدة إقامتهم 6 أيام وإضافة الفحص في اليوم الثاني عشر لمن تتجاوز مدة إقامتهم 12 يوم. وسيُراجع تصنيف الدول بشكل دوري كل أسبوعين، وتبعاً للإجراءات الاحترازية العالمية، اعتمدت اللجنة تقليص مدة الحجر الصحي للمخالطين إلى 10 أيام فقط، شرط إجراء فحص (PCR) في اليوم الثامن وأن تكون نتيجته سلبية.

وحسب الإجراءات المعلن عنها سابقاً يستمر استثناء المشاركين في برنامج التطعيم الوطني لكوفيد-19 والمشاركين في المرحلة الثالثة للدراسات السريرية للقاح والذين تظهر حالتهم الخاصة (حرف E أو النجمة الذهبية) على تطبيق الحصن من إجراءات الحجر الطبي للمخالطين وعند العودة من السفر.

واعتمدت اللجنة جدول برنامج مسح وطني لإجراء الفحوصات الدورية لسكان المناطق الصناعية والمجمعات ذات الكثافة السكانية العالية وموظفي الأنشطة التجارية المختلفة في إمارة أبوظبي، وتعزيز الطاقة الاستيعابية لمراكز الفحص التابعة لـ "صحة" خارج الإمارة وإلغاء إجراء الفحوصات عند نقاط الدخول.

 

وزارة الصحة تعلن عن التسجيل الطارئ للقاح "كوفيد-19 " الذي أنتجته "فايزر - بيونتيك"

مجلس الإمارات للإفتاء يجيز استخدام لقاح "كورونا"

لا دليل لقدرة طفرات «كورونا» على إفشال اللقاحات

 

طباعة