بلدية دبي تزيد أنشطة اللياقة بمساحات مفتوحة للمشي

أكد المدير العام لبلدية دبي وعضو اللجنة العليا لـ«إكسبو 2020 دبي»، المهندس داوود الهاجري، العمل على زيادة أنشطة اللياقة لأفراد المجتمع، مشيراً إلى أهمية تمحور التصميم الحضري حول الناس، وتحسين تجاربهم مع المساحات المفتوحة لتطوير مدن نابضة بالحياة.

جاء ذلك خلال كلمته في جلسة نقاش للمجلس التنفيذي لإمارة دبي بعنوان «الإنسان ركيزة المدن..‏‏ نحو مدن أكثر ملاءمة للعيش بحلول 2030»، التي عقدت ضمن فعاليات اليوم الختامي لأسبوع التنمية الحضرية والريفية الذي نظمه «إكسبو 2020 دبي».

وقال الهاجري إن «الخطة الحضرية الجديدة تركز بشكل أساسي على زيادة أنشطة اللياقة وصحة المجتمع عبر التدخل في الفضاء العام. ويشمل هذا إتاحة مساحات مناسبة لممارسة المشي، وركوب الدراجات، وممارسة الرياضة، وتطوير تصاميم يمكن للجميع الوصول إليها». وأضاف: «نطوّر مدينة نابضة بالحياة عبر تحسين تجارب السكان عن طريق المساحات العامة المفتوحة في كل بقعة من المدينة».

 

طباعة