تطوير الشبكات في 23 منطقة وتنفيذ 157 محطة توزيع جديدة جهد 11 كيلوفولت بالشارقة خلال العام الحالي

كشفت هيئة كهرباء ومياه وغاز الشارقة عن انجاز خطتها لعام 2020 لرفع كفاءة الشبكة الكهربائية وتحسين مستوى الأداء لضمان استقرار واستمرار التغذية الكهربائية طبقاً لمعايير الجودة وتقليل فترات الأعطال ومواجهة الزيادة المستمرة في استهلاك الطاقة الكهربائية والأحمال المتوقعه حيث تم تنفيذ 157 محطة توزيع جديدة جهد 11 كيلوفولت واستبدال المعدات وقطع الغيار في 111 محطة وترقية 26 محطة وعمل توسعات جديدة في 7 مناطق بمدينة الشارقة وتنفيذ مشروعات لتعديل وتطوير الشبكات القديمة في 23 منطقة .

وأكد سعادة الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه وغاز الشارقة أن الهيئة تولي اهتمام بالغ لتطوير الشبكات واستمرار عمليات التنمية الشاملة في كافة المناطق بإمارة الشارقة وذلك تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة  بتوفير البنية التحتية بجودة عالية وتطوير ورفع كفاءة شبكات توزيع الكهرباء لتلبية احتياجات التطور في استخدام الطاقة الكهربائية وتحقيق التنمية المستدامة.

وأوضح أن الهيئة مستمرة في العمل على استكمال خطة تطوير شبكة النقل والتوزيع وتنفيذ محطات الكهرباء الفرعية، ومراعاة شروط الاستدامة البيئية، وفقاً لأعلى المعايير وأرقى المواصفات العالمية من خلال تطبيق أفضل الممارسات للحفاظ على الموارد الطبيعية، وحماية البيئة، وتخفيض استهلاك الطاقة، إلى جانب الحرص على مراقبة عمليات الجودة أثناء التنفيذ، واستعمال مواد مطابقة للمواصفات وفقاً للمعايير الدولية في الاستدامة البيئية، وكذلك تحقيق تطلعات سكان إمارة الشارقة  من خلال المشاريع والخطط التي تهدف إلى الارتقاء بمكونات البنية الحديثة والقادرة على مواكبة حجم النمو والتطور والازدهار، الذي تشهده إمارة الشارقة، وبالشكل الذي يضمن توفير أرقى الخدمات والارتقاء بجودة الحياة، وكذلك دعم النمو الاقتصادي والعمراني.

وأكدت المهندسة مي الليم مدير إدارة التخيل الهندسي بالهيئة، أن عمليات التطوير الشاملة لشبكات الكهرباء في مختلف المناطق بإمارة الشارقة تتم وفق دراسات متخصصة يتم تنفيذها بالتعاون مع كبريات الشركات والمؤسسات البحثية العالمية والمحلية ، والتي تستهدف تنفيذ محطات فرعية وتطوير المحطات القديمة و استبدال الكابلات القديمة بأخرى حديثة وفق أفضل المواصفات العالمية، وتخفيض الفاقد من الشبكات بنسبة لا تقل عن 50% لاستكمال مسيرة التطور والتقدم وتوفير بنية تحتية صلبة لمواجهة تحديات المستقبل وتحقيق التنمية المستدامة.

وأشارت إلى أن الهيئة نجحت في انجاز خطتها الاستراتيجية لتطوير الشبكات خلال العام الحالي بالرغم من ظروف انتشار فيروس كوفيد 19 المستجد حيث تم تنظيم أوقات العمل واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لضمان سلامة وصحة فرق العمل.

طباعة