شرطة الشارقة تعيد 206 ملايين درهم من مدينين ودياً

العقيد يوسف بن حرمول: نهدف لتمكين المدعين من استرداد حقوقهم ودياً تعزيزاً للترابط الاجتماعي.

أفاد مدير إدارة مراكز الشرطة الشاملة في شرطة الشارقة، العقيد يوسف عبيد بن حرمول، بأن الإدارة حققت 6870 حالة صلح، بينها 3832 بلاغاً مالياً منذ بداية العام، حتى نهاية شهر سبتمبر الماضي، مشيراً إلى إسهامها في استرداد مبلغ 206 ملايين و368 ألفاً و765 درهماً من المدينين خلال الأشهر التسعة الماضية، وذلك دون الحاجة لإحالة القضايا المالية إلى المحاكم.

وأكد أن الادارة تهدف أيضاً إلى حماية حقوق أصحاب البلاغات من المؤسسات والأفراد والمحافظة على العلاقات بين أطرافها، وتمكين المدعين من استرداد حقوقهم بصورة ودية تعزز ترابط النسيج الاجتماعي، وتضيق رقعة الخلاف بين عناصر المجتمع الواحد، وذلك بحل القضايا المالية ودياً، كما تسهم في زيادة فرص فض المنازعات المالية بين الأطراف المختلفة بشكل إيجابي قبل إحالتها إلى النيابة العامة. وأضاف أن الإدارة نجحت في تحقيق أهداف القيادة المنسجمة مع الهدف الاستراتيجي لوزارة الداخلية الرامي إلى تعزيز رضا المتعاملين بالخدمات المقدمة.

طباعة