إجراءات احترازية مشددة لمواجهة «كورونا»

«دبي سفاري بارك» تستقبل زوّارها بـ 90% من طاقتها الاستيعابية في اليوم الأول

«دبي سفاري بارك» شهدت عمليات تطوير شاملة لمرافقها الداخلية. من المصدر

استقبلت «دبي سفاري بارك» زوّارها أمس، بطاقة استيعابية بلغت 90%، من النسبة المحددة خلال أزمة «كورونا»، وسط تدابير وإجراءات احترازية مشددة، وقال مدير إدارة الحدائق العامة والمرافق الترفيهية في بلدية دبي أحمد الزرعوني، إن الحديقة تحتوي على نحو 3000 حيوان بينها أنواع نادرة.

وأضاف أنه من خلال تقديم مجموعة متكاملة من التجارب التفاعلية والتعليمية والترفيهية للجمهور بمختلف الأعمار، فقد اعتمدت بلدية دبي تغييرات كثيرة، بالإضافة إلى تقديم العديد من الفعاليات الجديدة، وتوفير مجموعة واسعة من استراتيجيات رعاية الحيوانات والحفاظ عليها، الأمر الذي يتوافق مع الهدف من إنشاء الحديقة.

وقالت مدير العمليات في الحديقة منى الهاجري، في تصريحات صحافية، إنه تم فرض إجراءات وقائية مشددة، لحماية زوّار الحديقة من مخاطر العدوى، وضمان رحلة آمنة وممتعة لهم، تمثلت في وضع ماسحات حرارية على مداخل الحديقة، والحرص على تحقيق التباعد الجسدي، فضلاً عن عمليات التعقيم المستمرة، وتوعية الجمهور بضرورة الالتزام بالإجراءات وتوضيح الغرامات حال المخالفة.

وحول أهم الفروقات التي طرأت على الحديقة في حلتها الجديدة، أوضحت الهاجري أن الحديقة وفّرت مركبات مكيفة لنقل الزوّار بين القرى المختلفة، كذلك تقديم برامج تعليمية تثقيفية للزوار، وسيتم فتح الباب لطلاب المدارس لإضافة رحلات تعليمية إلى جانب الترفيهية.

ولفتت إلى أن إدارة الحديقة تعمل على رصد آراء الزوار حول تجربتهم وتلقي أية شكاوى أو اقتراحات تطويرية، وأخذها جميعاً بعين الاعتبار ضمن خطط تطوير الحديقة.

ويأتي إعادة افتتاح «دبي سفاري بارك» بعد الانتهاء من عمليات التطوير الشاملة التي خضع لها العديد من المرافق الداخلية للوجهة المتميزة التي تُعد من نقاط الجذب السياحية والترفيهية المهمة في دبي، بما تقدمه للزائرين على مساحة كبيرة، تصل إلى 119 هكتاراً، من فرص للاستمتاع بأفضل الأوقات بين مظاهر الحياة البرية من مختلف البيئات العالمية، وما توفره من تجارب تفاعلية ومجموعة واسعة من البرامج الترفيهية والتعليمية، إضافة إلى فعاليات جديدة تم تصميها لتتناسب مع مختلف الأعمار.

وقد أدخلت «بلدية دبي» العديد من الإضافات التي تهدف بالدرجة الأولى إلى تحقيق راحة الزوار منذ دخولهم إلى الحديقة وحتى انتهاء برنامجهم اليومي، بما في ذلك تسهيل وصولهم إلى مختلف مواقع الحديقة، والاستمتاع بخدماتها ومعالمها. كما تم تطوير مسارات السير الخاصة بالزوار داخل الحديقة حتى يتمكنوا من استكشاف مناطقها كافة بكل سهولة ويسر، بالإضافة إلى ما تقدمه «سفاري دبي بارك» من خدمات ومرافق تناسب الجميع، وتراعي بشكل خاص أصحاب الهمم. ومن أجل تجربة متكاملة تضمن توفير متطلبات الزائر كافة، توفر الحديقة مجموعة متنوعة من المطاعم والمقاهي العالمية والمحلية، ومحال لبيع الهدايا التذكارية، وأماكن مخصصة لاستقبال طلبة المدارس، إضافة إلى خدمة القطارات والسيارات الكهربائية، والدراجات الهوائية والمركبات الصديقة للبيئة من أجل تنقل سهل وآمن بين أرجاء الحديقة التي توفر أيضاً لزوارها خدمة الإنترنت اللاسلكية المجانية في أركانها كافة.


3 قرى رئيسة

تضم «دبي سفاري بارك»، ثلاث قرى رئيسة، هي: «القرية الإفريقية، وقرية المستكشف، والقرية الآسيوية»، بالإضافة إلى جولة سفاري الصحراء العربية، وتتوافر فيها أعلى مستويات الرعاية الطبية لحيوانات الحديقة، وفقاً للمعايير العالمية، وأفضل الممارسات المُطبقة حول العالم في هذا المجال.

أسعار

تفتتح «دبي سفاري بارك» أبوابها للزائرين يومياً من الساعة 9 صباحاً إلى الساعة 5 مساءً، ويمكن حجز التذاكر عبر الإنترنت، حيث تبلغ أسعار تذاكر الدخول العام للكبار 50 درهماً، وتذاكر الصغار 20 درهماً، أما رحلات السفاري فتبلغ أسعار التذاكر للكبار 85 درهماً، والصغار 30 درهماً.

طباعة