مزودة بخدمات ذكية تلبي احتياجاتهم

دبي تدشن دورية شرطة صديقة لأصحاب الهمم

المري استمع إلى شرح حول تجهيزات الدورية الجديدة. من المصدر

دشن القائد العام لشرطة دبي، الفريق عبدالله خليفة المري، دورية شرطية صديقة لأصحاب الهمم، مزودة بكل التجهيزات التقنية والخدمات الذكية التي تلبي احتياجات هذه الفئة، تماشياً مع السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم.

واستمع المري، إلى شرح حول الدورية المُجهزة بأحدث أنواع المصاعد المتحركة التي تتسم بسلاسة الحركة في رفع الكرسي المتحرك إلى داخل الدورية، كما يتناسب المصعد مع حجم مختلف أنواع الكراسي المتحركة ومواصفاتها، حيث تم تصميمه للصعود إلى الدورية من الجهة الجانبية بناءً على طلب أصحاب الهمم.

وتحتوي الدورية على تقنيات تخدم أصحاب الإعاقة السمعية، تتمثل في سماعة ذكية يُمكن لسائق الدورية أن يتواصل ويتصل من خلالها مع السماعة التي يستخدمها صاحب الهمم من ذوي الإعاقة السمعية، وذلك عبر تقنية «البلوتوث»، وبالتالي التحدث معه بشكل مباشر وبسهولة كبيرة.

ويتوافر في الدورية الشرطية دليل إرشادي لتعامل رجال الشرطة مع أصحاب الهمم، يُقدم شرحاً حول كيفية تقديم الخدمات لهم، والطريقة المُثلى للتواصل معهم، بما يتناسب مع كل إعاقة، وكيفية شرح الخدمات الشرطية لهم بسهولة.

كما وفرت شرطة دبي في الدورية دفتر ملاحظات تُدرج فيه المعلومات كافة لكيفية التواصل مع فئة الصم، وتعريفهم بلغة الإشارة لسبب استيقافهم من قبل الدورية وبطريقة مُبسطة، فيما سيقود الدورية سائق متمكن من لغة الإشارة.

 

طباعة