لاستخدامها في نظم المعلومات الجغرافية

الانتهاء من تصوير ثلاثي الأبعاد لمعالم دبي

صورة

أعلن مركز نظم المعلومات الجغرافية، التابع لبلدية دبي، الانتهاء من تصوير جميع معالم ومباني الإمارة، وربطها بالأنظمة الذكية، والتي يتم تحويلها إلى قاعدة البيانات الرئيسة بشكل سلس وسريع، وذلك في إطار توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بتحويل حكومة دبي إلى نموذج ذكي بالكامل، وجعل دبي عنواناً للمدن الذكية في العالم.

وأكد مدير عام بلدية دبي، المهندس داوود الهاجري، أن هذا الإنجاز يأتي ضمن استراتيجية البلدية والتزامها بتقديم أرقى الخدمات، وفق أعلى المعايير الدولية المتبعة، لتطوير حلول ذكية ومبتكرة تتيح استخدام نظم المعلومات الجغرافية، والاستفادة منها في توفير بيانات دقيقة تساعد في عملية صناعة القرار، وتسهم في تعزيز تجارب المستخدمين في مختلف المجالات.

وقال الهاجري: «عملية التصوير ثلاثي الأبعاد لمعالم إمارة دبي تمت بواسطة سيارة المسح الجيومكاني الخاصة ببلدية دبي، وهي عبارة عن منظومة متكاملة لجمع البيانات الجيومكانية تثبت أعلى السيارة لتقوم بالمسح الحقلي باستخدام ماسح ليزري ذي دقة عالية، وأجهزة تحديد المواقع بواسطة الأقمار الاصطناعية (GPS)، إضافة إلى مجموعة كاميرات بانورامية للتصوير بمدى رؤية 360 درجة، لإنتاج بيانات ثلاثية الابعاد بدقة عالية لجميع معالم الإمارة بشكل دقيق، ويتم جمع البيانات أثناء سير السيارة بسرعة 80 كيلومتراً في الساعة، وتتم معالجتها لإنتاج نموذج رقمي متكامل». وأضاف: «تتميز عملية المسح بواسطة منظومة المسح الجيومكاني بالدقة الفائقة، والسرعة العالية في عمليات جمع البيانات ضمن كافة المناطق التي تم مسحها، وحتى التي تشهد كثافات وازدحامات». وأوضح أن هذا النظام يتميز بالكفاءة في إنتاج نماذج ثلاثية الأبعاد واستخراج بيانات دقيقة لمعالم دبي، والتي تشمل الأصول الحكومية والمرافق العامة بأشكالها كافة من منشآت البنية التحتية ومواقع الفعاليات، كما يوفر النظام بيانات دقيقة من داخل المباني الواسعة مثل المطارات والمعارض، ونماذج ثلاثية الأبعاد للمناطق المفتوحة كالحدائق، والميادين، والملاعب، وكذلك الأنفاق.

وتتفوق مخرجات المنظومة التي تمتلكها بلدية دبي على مثيلاتها من الأنظمة المستخدمة في مجال التصوير البانورامي الاعتيادية للمعالم، باستخدام أجهزة الليزر التي تنتج سحباً كثيفة من الإحداثيات تشكل المعالم هندسياً بدقة خمسة سنتيمترات تمكن من إنتاج نموذج ثلاثي الأبعاد لكل المعالم التي تمت تغطيتها وتحويلها إلى بيانات دقيقة، بينما يقتصر التصوير البانورامي الموازي فقط على توفير الاطلاع على المعالم العامة.

أول دائرة حكومية

تعتبر بلدية دبي أول دائرة حكومية في دبي تمتلك مثل هذه المنظومة المتكاملة لجمع البيانات الجيومكانية، والتي تعتبر عنصراً أساسياً في بناء نموذج التوأم الرقمي لدبي، والمعزز للبنية التحتية.

وتعد تكنولوجيا المسح الجيومكاني من المقومات الداعمة للمدن المستدامة، من خلال منح صناع القرار فيها القدرة على إدارة ودمج وتحليل البيانات الضخمة والمعقدة المتعلقة بتلك المدن، وهو ما يعد كذلك من الأسس الرئيسة التي تقوم عليها المدن الذكية.

 

طباعة