شملت تكثيف التطهير وإغلاق مرافق عامة وتأجيل فعاليات وتقديم المعاملات إلكترونياً

دوائر وهيئات حكومية تطبّق إجراءات متكاملة لمحاصرة «كورونا»

عدد من الدوائر والهيئات بادر ببرامج وإجراءات وقائية منها توزيع القفازات على المتعاملين والموظفين. من المصدر

واصلت مؤسسات ودوائر وهيئات حكومية محلية واتحادية اتخاذ الإجراءات الاحترازية في ظل أزمة فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»، التي تواجه العالم حالياً، بهدف تحقيق أعلى مستويات الصحة والسلامة للمجتمع، والحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين من الموظفين والمراجعين، ومنع الإصابة بالفيروس والقضاء عليه ومحاصرته.

وتفصيلاً، وجهت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي مراكز المساج والتدليك ومراكز «السبا» المُرخصة في الإمارة، بالتوقف عن تقديم خدماتها بصورة فورية، اعتباراً من أمس وحتى نهاية الشهر الجاري، فيما طالبت بلدية دبي كل الصالونات الرجالية، ومراكز التجميل النسائية، بتكثيف إجراءات اﻟﺘنظﻴﻒ واﻟﺘﻄﻬﻴﺮ.

ودعت النيابة العامة الاتحادية، متعامليها إلى استخدام خدماتها الذكية لإنجاز معاملاتهم، وأكدت أنها عززت خدماتها الذكية المتاحة، من خلال موقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي على الهواتف المحمولة.

فيما بدأت وزارة الداخلية تطبيق إجراءات وقائية للحد من انتشار فيروس «كورونا»، إذ دعت المتعاملين إلى تجنب زيارة مراكز إسعاد المتعاملين ما أمكن، وإجراء معاملاتهم عن طريق التطبيق الذكي والموقع الإلكتروني.

وذكرت أنها، في إطار التدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية من فيروس كورونا المستجد، طبقت إجراءات وقائية في مرافقها ومراكز إسعاد المتعاملين، من خلال استخدام المعقمات الكحولية المتوافرة في المراكز، واستخدام الحجز الإلكتروني عند مراجعة مراكز سعادة المتعاملين.

وتوفر وزارة الداخلية خدماتها عبر تطبيق «MOI UAE»، وهو عبارة عن منصة متكاملة تمكّن مستخدميها من الحصول على العديد من الخدمات الضرورية في حياتهم اليومية، وتسيير أعمال مؤسساتهم بسهولة وتكامل.

وأكدت أنه تم العمل على تحسين وتطوير الخدمات القائمة في جميع القطاعات التابعة للوزارة، عبر توفير إمكانات متطورة وذكية تدعم منظومة عمل الوزارة، التي تأخذ على عاتقها توفير السلامة للمواطنين والمقيمين على أرض الدولة، بما يضمن لهم ممارسة حياتهم بسهولة ويُسر من خلال الخدمات التي تقدمها وزارة الداخلية.

كما وفرت وزارة الداخلية الخدمة الذكية «مركز الشرطة في هاتفك»، التي تتيح لمستخدمي تطبيقها الذكي «MOI-UAE» التواصل على مدار الساعة مع مراكز الشرطة في الدولة، والإبلاغ عن الجرائم والقضايا وتقديم الشكاوى باستخدام الهاتف النقال، عبر خطوات سلسة وبسيطة.

كما بادر عدد من الدوائر والهيئات الحكومية في الشارقة وعجمان، إلى إعداد وتنفيذ برامج تتضمن إجراءات وقائية، منها استبدال أجهزة البصمة اليدوية بأجهزة حديثة تعمل بنظام بصمة الوجه عن بُعد، وإلغاء بصمة الحضور والانصراف للعاملين في بعض الدوائر الأخرى، وتوزيع القفازات على المتعاملين والموظفين، ووضع المعقمات على جميع النقاط الخارجية للدوائر وداخل الأقسام، وفي مراكز تقديم الخدمة وسعادة المتعاملين.

فيما أصدرت دوائر في الشارقة وعجمان قرارات، شملت إغلاقاً مؤقتاً لصالات السينما وصالات ألعاب التسلية والترفيه والألعاب الإلكترونية، حتى نهاية مارس الجاري، وإغلاق جميع الحدائق في عجمان والشارقة حتى إشعار آخر، إجراء احترازياً لمنع نقل أي عدوى، وإلغاء تقديم الشيشة بالفنادق والمقاهي، وتعليق الاحتفالات، والمؤتمرات، وإلغاء الأعراس الجماعية، وتقديم الخدمات إلكترونيا بدلاً من اليدوية.

وعلق ‏المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة إقامة كل الفعاليات الجماهيرية والاحتفالات، في صالات الأفراح وقاعات المناسبات والفنادق والمرافق الحكومية والمجتمعية، حتى نهاية مارس.

وأصدرت دائرة التنمية الاقتصادية ودائرة التنمية السياحية في عجمان قراراً بإغلاق مؤقت لصالات السينما، وصالات ألعاب التسلية والترفيه والألعاب الإلكترونية، حتى نهاية مارس الجاري.

وأصدرت دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، قراراً إدارياً يقضي بحظر تقديم الشيشة في جميع المنشآت الفندقية والسياحية والمقاهي والمطاعم العاملة في الإمارة، مع الاستمرار في تقديم بقية الخدمات والأنشطة المصاحبة، مثل الوجبات الغذائية والمشروبات الباردة والساخنة.


«التوطين» تدعو القطاع الخاص إلى اتخاذ إجراءات جدية

دعت وزارة الموارد البشرية والتوطين منشآت القطاع الخاص إلى اتخاذ إجراءات احترازية جدية، من حيث الالتزام بقواعد الصحة العامة وتنظيف وتعقيم الأسطح، وتوفير المطهرات وأدوات التطهير للعمال، في أماكن العمل والسكن ووسائل نقل العمال، وذلك في إطار الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا المستجد. كما دعت الوزارة في تعميم أرسلته إلى المنشآت المسجلة لديها إلى وضع الخطط لضمان استمرارية الأعمال، وجاهزية الموارد البشرية، والاستراتيجيات البديلة في هذه المنشآت، في حال ظهور حالات مصابة بالفيروس في أي منشأة منها. وأكدت الوزارة ضرورة أن تبادر المنشأة، التي تظهر أعراض الإصابة بالفيروس على أي من العاملين لديها، إلى اتخاذ الاحتياطات اللازمة والاتصال فوراً بالسلطات المختصة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

دول مختارة تحصل على تأشيرات في مطار دبي

قالت شركة «طيران الإمارات» إن المسافرين الذين يحملون جوازات سفر من دول مختارة، سيحصلون على تأشيرات عند الوصول إلى مطار دبي الدولي. وبحسب الموقع الإلكتروني لمؤسسة مطارات دبي، فإنه اعتباراً من 17 مارس الجاري، علقت السلطات الإماراتية مؤقتاً إصدار جميع تأشيرات الدخول، باستثناء حاملي جوازات السفر الدبلوماسية، ولا ينطبق هذا على المسافرين الذين لديهم تأشيرات صادرة قبل 17 مارس.

وذكرت المؤسسة أنه يمكن للمسافرين مواصلة السفر من الإمارات وإليها، الذين يحملون جوازات سفر من الدول التالية: أستراليا، النمسا، بلجيكا، بروناي، بلغاريا، كندا، كرواتيا، قبرص، التشيك، الدنمارك، أستونيا، فنلندا، فرنسا، ألمانيا، اليونان، هونغ كونغ، المجر، آيسلندا، إيرلندا، إيطاليا (من روما فقط)، اليابان، لاتفيا، ليختنشتاين، ليتوانيا، لوكسمبورغ، ماليزيا، مالطا، موناكو، هولندا، نيوزيلندا، النرويج، بولندا، البرتغال، رومانيا، سان مارينو، سنغافورة، سلوفاكيا، سلوفينيا، كوريا الجنوبية، إسبانيا، السويد، سويسرا، الفاتيكان، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة. وبحسب المؤسسة فإنه عند الوصول إلى مطار دبي الدولي، سيخضع جميع الركاب لعملية مسح حراري (غير تدخلية) بوساطة الكاميرات، أثناء مرورهم عبر الجمارك.

«الداخلية» تنصح المراجعين بعدم زيارة مراكز إسعاد المتعاملين.

طباعة