تعاون أكاديمي بين «كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية» و«صحة دبي»

وقعت كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية في مقرها بدبي، مذكرة تفاهم مع هيئة الصحة بدبي، بهدف تعزيز التعاون الأكاديمي والتبادل المعرفي الخاص بالسياسات والاستراتيجيات والاستشارات الإدارية، وإعداد وتأهيل الموظفين وبناء قدراتهم، وتطوير البحوث والدراسات، وتنظيم الاجتماعات الحوارية وورش العمل.

وأكد المدير العام لهيئة الصحة بدبي حميد محمد القطامي، أن إعداد الكوادر البشرية وتأهيلها وتنمية مهاراتها وصقل خبرتها، هو الأساس الذي تعتمد عليه الهيئة لإنجاز أعمال التطوير، وتحقيق الطفرة النوعية المطلوبة في القطاع الصحي.

وأشار إلى أن الهيئة لا تدخر وسعاً في تنفيذ أفضل البرامج التدريبية، التي تمكن كوادرها – على اختلاف تخصصاتهم – من أداء مسؤولياتهم تجاه المجتمع وخدمة الناس على الوجه الأمثل، وأنها في ضوء ذلك تسعى بشكل متواصل لتوثيق تعاونها مع المؤسسات الأكاديمية والعلمية والمهنية الرائدة، داخل الدولة وخارجها، وذلك من أجل الارتقاء بمستوى الأداء، وتحقيق الاستثمار الأفضل في الموارد البشرية.

وقال إن توثيق شراكة الهيئة بصرح أكاديمي مميز من شأنه أن يفتح المجال للمزيد من التعاون المثمر بين الطرفين، والاستفادة من قدرات الكلية وبرامج التدريب المتقدمة التي تنفذها، إلى جانب التعاون على مستوى (تبادل المعرفة، والاستشارات، والتدريب المتخصص، والبحوث والدراسات)، وغير ذلك من البرامج التي تعمل عليها الهيئة لإعداد وصناعة القيادات المتخصصة.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، الدكتور علي بن سباع المري: «تعكس المذكرة حرصنا في الكلية على تأهيل قيادات وكوادر وطنية ذات مستوى أكاديمي متميز، وتمكين صناع قرار يملكون القدرة على مواجهة تحديات المستقبل وتحويلها إلى فرص».

تتضمن مذكرة التفاهم تعاون الطرفين في تبادل المعارف الخاصة بالسياسات والاستراتيجيات التخصصية، والحوكمة المؤسسية، وإدارة المخاطر، وإدارة المعرفة والبحوث والدراسات، وتحليل البيانات، بالإضافة إلى ترشيح متحدثين للمشاركة في ندوات وورش عمل خاصة بالسياسات والاستراتيجيات والحوكمة.


مذكرة التفاهم تتضمن تعاون الطرفين في تبادل المعارف الخاصة بالاستراتيجيات التخصصية.

طباعة