9 مبادرات مرشحة للحصول على «راية حمدان بن محمد»

    بدء تصويت المتعاملين على أفضل مبادرة حكومية في دبي لعام 2019

    إيمان السويدي: «دور فاعل لـ(حمدان بن محمد للحكومة الذكية) في دفع جهود تطوير أدوات العمل الحكومي».

    أعلن مركز نموذج دبي، التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، عن فتح باب تصويت الجمهور على المبادرات التسع المرشحة للحصول على «راية برنامج حمدان بن محمد للحكومة الذكية»، التي تم اختيارها من أصل أكثر من 70 مبادرة عملت عليها الجهات الحكومية المشاركة لتحسين 40 خدمة رئيسة.

    وتتميز الدورة الحالية باستحداث آلية تصويت هي الأولى من نوعها، حيث سيكون بإمكان المتعاملين المستهدفين من متعاملي هذه المبادرات المرشحة فقط التصويت للمبادرة المتميزة التي أسهمت في إسعادهم وتسهيل تجربتهم عند تلقي الخدمات.

    وأكدت مدير أول مركز نموذج دبي، إيمان السويدي، أنّ لـ«راية برنامج حمدان بن محمد للحكومة الذكية» دوراً فاعلاً في دفع الجهود الرامية إلى تطوير أدوات العمل الحكومي بالشكل الذي يضمن إيجاد حلول ناجحة للتحديات الحالية والمتغيرات المتسارعة والانطلاق بثقة نحو المستقبل، ترجمةً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، لتحقيق سعادة المتعاملين وأفراد المجتمع، باعتبارها ركيزة أساسية لضمان مواكبة الخدمات المبتكرة لتطلعات وطموحات أفراد المجتمع، واستكشاف آفاق جديدة لسعادة المتعاملين، مشيرةً إلى أن اختيار المبادرات الحكومية المرشحة ينطوي على عدد من المعايير التي تقيس الكفاءة والفاعلية والاستدامة ومدى الالتزام بنهج الحكومة الذكية.

    وقالت السويدي: «تمثل هذه الدورة محطة جديدة في رحلة البرنامج لمواصلة نجاحاته اللافتة التي انعكست إيجاباً في ترسيخ ثقافة التحسين المستمر للخدمات الحكومية. وتكتسب آلية التصويت الجديدة أهمية خاصة، حيث تستند إلى ضمان تطبيق أعلى معايير الشفافية في اختيار المبادرة الفائزة، وبما يسهم في دفع جهود الجهات الحكومية لتطوير آليات تقديم خدمات عالمية المستوى، وترسيخ مكانة دبي الريادية عالمياً».

    ويأتي استحداث مركز نموذج دبي لآلية التصويت الجديدة في إطار إيمانه بضرورة إشراك المتعاملين في عملية التحسين المستمر للخدمات الحكومية، لقياس مدى نجاح هذه الخدمات، حيث سيتم اختيار المبادرة الحكومية الأكثر ابتكاراً وجدارة للحصول على «راية برنامج حمدان بن محمد للحكومة الذكية» استناداً إلى آلية جديدة قائمة على حصد أصوات الجمهور، بالإضافة الى تقييم عالٍ من لجنة التحكيم. ومن المقرّر أن يستمر التصويت خلال الفترة من 4 ديسمبر الجاري وحتى 18 من هذا الشهر عبر الموقع الإلكتروني (http:/‏‏‏/‏‏‏vote.dtmc.gov.ae)، على أن يتم الإعلان عن الجهة الفائزة خلال «ملتقى حمدان 2019» الذي سيقام تحت شعار «خدمات ريادية».

    وترشحت تسع مبادرات مقدمة من ثماني جهات حكومية للحصول على «راية برنامج حمدان بن محمد للحكومة الذكية 2019»، وتتضمن قائمة الجهات والمبادرات المرشحة، مبادرة «الجريمة الإلكترونية» من القيادة العامة لشرطة دبي، ومبادرتي «نول بلاس» و«تك تاكسي» من هيئة الطرق والمواصلات بدبي، ومبادرة «الاتصال المرئي» من محاكم دبي، ومبادرة «الاستجابة الذكية (مياه) من هيئة كهرباء ومياه دبي، و«نظام ملاك» من دائرة الأراضي والأملاك في دبي، و«نظام ترخيص الأفراد الذكي» من هيئة الصحة بدبي، و«الرخصة الفورية» من اقتصادية دبي، و«المنسق» من جمارك دبي.

    وعلى جانب آخر، أعلن مركز نموذج دبي أيضاً عن هويته المرئية الجديدة التي تعتمد على ركائز أساسية قوامها التحسين والخدمات المشتركة، والتأسيس لبداية مرحلة جديدة في رحلته الحافلة بالإنجازات النوعية.

    شرطة دبي تحمل الراية الحالية.

    حصلت جهات حكومية في دبي على الراية، خلال الأعوام السابقة، وشملت كلاً من هيئة الطرق والمواصلات عن مبادرة «المترو السريع»، وتراخيص عن مبادرة «الشامل»، ودائرة السياحة والتسويق التجاري عن نظام «التذاكر الإلكترونية»، وهيئة الطرق والمواصلات عن مبادرة «المظلات الذكية»، وبلدية دبي عن مبادرة «منتجي»، وتحمل شرطة دبي الراية الحالية عن مبادرة «مركز الشرطة الذكي».


    - آلية تصويت جديدة لراية برنامج حمدان بن محمد للحكومة الذكية.

    طباعة