منها تزويدها بمصباح أمامي أبيض وخلفي أحمر

    شرطة أبوظبي تضع 7 تعليمات لقيادة الدراجة الهوائية على الطرق

    تقارير شرطة أبوظبي كشفت إصابات أطفال نتيجة استخدام الدراجات. من المصدر

    وضعت شرطة أبوظبي سبعة تعليمات، يتوجب على قائدي الدراجات الهوائية الالتزام بها على طرق إمارة أبوظبي، حفاظاً على سلامتهم ومستخدمي الطرق، لافتة إلى أنها تشجع الأفراد على الاستخدام الآمن للدراجات الهوائية في التنقل والتقليل من استخدام وسائل المواصلات التقليدية، بما يعزز من الجهود المبذولة للمحافظة على البيئة والصحة والسلامة العامة والتخفيف من الانبعاثات الكربونية.

    وبينت أن هذه التعليمات هي: ارتداء خوذة الرأس واستخدام أغطية الحماية للذراعين والركبتين، تزويد الدراجة بمصباح أمامي أبيض وخلفي أحمر اللون، وضع لوحة خلفية عاكسة للضوء لتنبيه مستخدمي الطريق، عدم حمل أوزان تؤثر على توازن مستخدم الدراجة، السير على طريق الخدمات والمسارات المخصصة للدراجات الهوائية، القيادة بحذر على مسارات المشاة لتجنب الاصطدام بهم، استخدام المسارات المخصصة في المتنزهات والابتعاد عن المناطق المزدحمة.

    وكشفت تقارير شرطة أبوظبي أن إصابات الأطفال الأكثر شيوعاً تنتج عن استخدام الدراجات الهوائية والنارية والدفع الرباعي، فضلاً عن حوادث الدهس، وداخل المركبات، وبسبب السقوط، والصدمات الكهربائية، والألعاب، والحرائق، والتسمم والحساسية. واستدعت شرطة أبوظبي مجموعة من مستخدمي الدراجات الهوائية بعد ملاحظتها عدم التزامهم بقيادتها بصورة آمنة، وقامت بإعادتها إليهم بعد تقديم مجموعة من الإرشادات والنصائح الضرورية من أجل سلامتهم.

    وحثتهم على الالتزام باشتراطات السلامة، محذرة من مخاطر قيادتها على الطرق الرئيسة والحرص على استخدام واقيات الرأس والذراعين والركبتين، وتوفير مصباح أمامي أبيض وآخر خلفي أحمر مع وجود خلفية عاكسة للضوء بالدراجة لتأمين سلامة مستخدميها.

    وشددت شرطة أبوظبي مع زيادة أعداد الدراجات الهوائية على الطرق على الانتباه والحذر، وتجنب السلوكيات السلبية أثناء القيادة، وضرورة الالتزام بتلك الاشتراطات، سواء في مجال التنقل الخفيف أو النقل عبر توصيل أغراض البقالات وغيرها في المحال التجارية الصغيرة داخل الأحياء السكنية.

    وطالبت قائدي الدراجات بضرورة الالتزام في التجاوز من طرف اليسار على المسارات المخصصة لهم وعدم الدخول في الشوارع التي تتعدى سرعتها المسموح بها للسيارات 60 كم في الساعة، والحرص على عدم تعلق راكب الدراجة بالسيارات أو الدراجات الأخرى أو حمل أوزان قد تخل توازنه، وعدم التحدث على الهاتف أثناء قيادة الدراجة ولا النظر إلى الهواتف الذكية عند القيادة.

    في سياق متصل، نفذت شرطة أبوظبي أخيراً مبادرة لتشجيع الاستخدام الآمن للدراجات الهوائية، حيث قامت مديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية بتوزيع خوذ واقية للرأس وسترات فسفورية، ومطبوعات توعوية بخمس لغات حول اشتراطات السلامة لقائدي الدراجات الهوائية، تشجيعاً منها للاستخدام الآمن.

    ودعت في الوقت ذاته قائدي المركبات ومستخدمي الطريق إلى الحرص على القيادة الآمنة في أماكن تواجد مستخدمي الدراجات الهوائية وإفساح المجال لهم بالعبور الآمن والسير في المسارات المخصصة لهم، وخفض السرعة في حالة مرورهم على الطريق، وعدم الاقتراب الشديد الذي يؤدي لإرباك سائق الدراجة، والتسبب بوقوع حوادث وإصابات أو وفيات.

    طباعة