يقدم جميع التسهيلات لإنجاز معاملاتهم في مكان واحد

«قضاء أبوظبي» تدشن مجلس كبار المواطنين

العبري أثناء تدشين مجلس كبار المواطنين في الدائرة. من المصدر

دشنت دائرة القضاء في أبوظبي، مجلس كبار المواطنين، لتقديم جميع التسهيلات وسبل الراحة اللازمة لهذه الفئة الكريمة من المتعاملين، بما يكفل إنجاز معاملاتهم وتلبية متطلباتهم في مكان واحد، ومن دون الحاجة إلى التنقل بين مرافق الدائرة.

وقال وكيل الدائرة، المستشار يوسف سعيد العبري، إن تدشين المجلس يأتي استكمالاً للمبادرات التي تم تخصيصها لفئة كبار المواطنين وأصحاب الهمم، في إطار تنفيذ توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس الدائرة، بالاهتمام بتلك الفئات وتقديم الأولوية لهم في الخدمة وضمان توفير جميع التسهيلات لإنجاز معاملاتهم بطريقة ميسرة.

وأضاف أن مجلس كبار المواطنين يأتي استجابة لتوجيهات القيادة بالاهتمام بكبار المواطنين، الذين يشكلون جزءاً غالياً من هذا الوطن، إذ كان ولايزال عملهم ينبض بالعطاء والفضل في المساهمة في بناء الدولة وتحقيق نهضتها ومسيرة تطورها، من خلال ما يملكونه من خبرات ومهارات علمية وعملية.

وأكد العبري، حرص الدائرة على تلبية جميع متطلبات المتعاملين، واتخاذ الإجراءات التطويرية اللازمة لضمان التحديث الذي ينعكس بدوره إيجاباً على سهولة إنجاز المعاملات، بما يسهم في تحقيق الأولوية الاستراتيجية المتمثلة في تعزيز فاعلية واستدامة العمليات القضائية وضمان سهولة الوصول الشامل للخدمات، ويدعم المساهمة الفاعلة في تحقيق رؤية أبوظبي 2030.

يشار إلى أن المجلس مزود بالتجهيزات اللازمة لخدمة فئة المتعاملين من كبار المواطنين وأصحاب الهمم، إذ يوفر خدمات قيد الدعاوى والكاتب العدل والطباعة وطلبات النيابة العامة، وذلك على مدار ساعات العمل في مكان واحد، ومن دون تكبدهم عناء التنقل بين أرجاء الدائرة ومرافقها لإنجاز المعاملات.

ويتولى أحد الموظفين المختصين، استقبال المتعامل لدى وصوله إلى المقر الرئيس لدائرة القضاء في أبوظبي، ومرافقته وتقديم الضيافة له والاستماع إلى طلباته وتوفير الإجابات عن التساؤلات وتقديم المعلومات المطلوبة، ويعمل الموظف على تجهيز المعاملة واستكمال متطلباتها من خلال التواصل مع الإدارات المعنية، على أن يتسلم المتعامل الخدمة في زمن قياسي.

طباعة