محطة تحلية مياه في أم القيوين بطاقة 150 مليون غالون يومياً

    وقعت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، وتحالف شركتي «إم دي سي القابضة للطاقة»، المملوكة بالكامل لشركة مبادلة للاستثمار (مبادلة)، و«أكوا باور»، الشركة السعودية العالمية العاملة في قطاعي تحلية المياه وتوليد الطاقة الكهربائية، اتفاقية شراكة لإنشاء محطة تحلية مياه البحر بالتناضح العكسي، بسعة إنتاجية تصل إلى 150 مليون غالون مياه يومياً في إمارة أم القيوين بنظام المنتج المستقل.

    وأوضح بيان صادر، أمس، أنه بموجب شروط الاتفاقية، ستمتلك «الاتحادية للكهرباء والماء» 20% في شركة المشروع، بينما يمتلك تحالف «أكوا باور» و«مبادلة» النسبة المتبقية بواقع 40% لكل منهما، مشيراً إلى أنه تم الاتفاق بين الشركاء على دخول حكومة أم القيوين شريكاً في شركة المشروع، على أن تملك حصة في وقت لاحق عند إنجاز الأعمال.

    من جهته، قال وزير الطاقة والصناعة رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، سهيل المزروعي، إن «المشروع الجديد يعد باكورة مشروعات الهيئة بالشراكة مع القطاع الخاص، ومن شأن تنفيذه تعزيز استراتيجية الأمن المائي لدولة الإمارات 2036 وبرامجها الرئيسة، كما من شأنه توفير 150 مليون غالون مياه محلاة يومياً لهذه المناطق، إلى جانب مساعدة وتشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في شمال الإمارات».

    وأضاف أنه «من المتوقع أن تبدأ أعمال بناء المحطة في النصف الثاني من العام الجاري، فيما من المقرر أن يتم إنتاج المياه في عام 2021».

    طباعة