"مركز الفلك الدولي": سببان يوحدان العالم الإسلامي على عيد الأضحى .. 11 أغسطس

مدير مركز الفلك الدولي، المهندس محمد شوكت عودة

أفاد مركز الفلك الدولي أن غرة شهر ذي الحجة المقبل، سيوافق تاريخ 2 أغسطس، فيما سيكون عيد الأضحى المبارك يوم الأحد الموافق 11 من الشهر نفسه، وأكد أن الخلاف في رؤية الهلال سيكون مستبعداً هذا العام، في معظم دول العالم العربي والإسلامي.

وأوضح مدير مركز الفلك الدولي، المهندس محمد شوكت عودة لـ " الإمارات اليوم "إجماع غالبية العالم العربي والإسلامي على غرة هلال شهر ذي الحجة، سيكون لسببين، الأول هو أن الهلال ستكون رؤيته ممكنة يوم 1 أغسطس " يوم تحري الرؤية " سواء بالعين المجردة من بعض المناطق، أو من خلال أجهزة التليسكوب، الأمر الذي سيقضي على احتمالية حدوث أية خلاف في بداية الشهر ومن ثم عيد الأضحى المبارك.

وتابع عودة " يعود السبب الثاني إلى أن غالبية دول العالم الإسلامي، تفضل اتباع المملكة العربية السعودية في بداية شهر ذي الحجة، وذلك لارتباطه بموسم الحج ووقفة عرفات"

وذكر أن كافة دول العالم الإسلامي ستتحرى هلال شهر ذي الحجة يوم الخميس الموافق 1 من شهر أغسطس المقبل، فيما ستتمكن جميعها من رؤية الهلال، الذي سيكون واضحاً بعد غروب الشمس، سواء بأجهزة الرصد، أو بالعين المجردة في بعض المناطق.

طباعة