علاج بيولوجي جديد لمرض البهاق العام الجاري

كشف مؤتمر ومعرض دبي العالمي لأمراض الجلد والليزر عن إدخال علاجات بيولوجية جديدة إلى الدولة، لعلاج مرض البهاق بشكل فعال العام الجاري.

وأفاد رئيس المؤتمر وأستاذ الأمراض الجلدية بجامعة الإمارات، الدكتور إبراهيم كلداري، بأن العلاج البيولوجي كان يستخدم سابقاً لعلاج مرض الصدفية، وبعض الأمراض الجلدية المزمنة الأخرى، وأنها المرة الأولى التي يتم فيها تحديث العلاج لمحاربة البهاق، متوقعاً بدء استخدامه في المراكز الصحية بالدولة خلال العام الجاري.

جاء ذلك خلال تصريحات صحافية، على هامش فعاليات الدورة التاسعة عشرة من مؤتمر ومعرض دبي العالمي لأمراض الجلد والليزر (دبي ديرما)، التي انطلقت في دبي أمس، ويقام المؤتمر تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي.

وأكد كلداري أن نسبة الأمراض الجلدية المزمنة في الدولة، ارتفعت بنسبة 30% منذ عام 2000 وحتى اليوم، لأسباب عدة مرتبطة بتطور البيئة، والتلوث، والمواد الغذائية، وزيادة الاستخدامات المختلفة للمستحضرات.

وأشار إلى أن هناك انتشاراً ملحوظاً لمرض الصدفية على مستوى الدولة، رغم أن انتشار هذا المرض الجلدي - تحديداً - قليل في المناطق الحارة مقارنة بالمناطق الباردة، وهو مؤشر واضح إلى ارتفاع مرضي الضغط النفسي والتوتر، اللذين يؤثران بشكل كبير في جهاز المناعة لدى الإنسان.

طباعة