EMTC

بهدف توسيع المسطحات الخضراء

66 حديقة و53 ساحة ألعاب جديدة في أبوظبي بحلول 2023

بلدية أبوظبي تعتمد على الزراعات التجميلية وأشجار الغاف. من المصدر

كشفت بلدية مدينة أبوظبي عزمها تنفيذ مشاريع تستهدف توسيع خارطة المسطحات الخضراء من خلال إنشاء 66 حديقة و53 ساحة ألعاب أطفال جديدة و30 مشروعاً للزراعة التجميلية، على مستوى جزيرة أبوظبي، يتوقع إنجازها حتى عام 2023.

وقال رئيس فريق التخطيط والبرمجة في البلدية، محمد راشد بن لجرد، إنه من خلال دراسات البلدية وطلبات الجمهور تبين احتياج مدينة خليفة إلى تسع حدائق، ومدينة محمد بن زايد إلى أربع حدائق، ومدينة شخبوط إلى 12 حديقة، ومناطق البر الرئيسي إلى 34 حديقة، مشيراً إلى وجود 25 مشروعاً يشمل تلك الحدائق، والمشروع الواحد يشمل أكثر من حديقة.

وأضاف في تصريح صحافي أمس، خلال افتتاح فعاليات أسبوع التشجير الـ39 في حديقة ياس، أن فعاليات أسبوع التشجير هذا العام تركز على تعزيز علاقة الشراكة مع فئات المجتمع من أجل تحقيق معايير السلامة والحفاظ على الزراعة والحدائق والمتنزهات والمسطحات الخضراء، مشيراً إلى أن العمل جارٍ في مشاريع للزراعة التجميلية على طرق عدة ضمن 30 مشروعاً خلال السنوات الخمس المقبلة.

ولفت إلى أن المشروعات الجديدة ستضفي طابعاً جمالياً على مدينة أبوظبي لتكون بين أكثر المدن جمالاً في العالم، مشيراً إلى أن البلدية ستعتمد على الزراعات التجميلية التي تتضمن شجرة الغاف تماشياً مع عام التسامح.

من جانبه، أكد مدير مركز بلدية الشهامة، حميد راشد الدرعي، استمرار البلدية وشركائها الاستراتيجيين في دعم متطلبات واستحقاقات النهضة الزراعية، مؤكداً السير على نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، رائد النهضة الزراعية في الدولة.

وقال إن البلدية تسعى لتجسيد هذه القيم من خلال تنفيذ العديد من مشاريع المتنزهات والحدائق العامة، ومضاعفة المساحات الخضراء، ورفع نسبة كل فرد من المساحات المزروعة، وإعطاء الزراعات التجميلية العناية الكافية، وإرساء مبادئ الاستدامة في كل مشاريعها.

وافتتح الحديقة المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي، سيف بدر القبيسي، بحضور عدد من المديرين التنفيذيين والجمهور، وتم زراعة شجرة الغاف تعبيراً عن التفاعل مع عام التسامح، وكذلك افتتاح المعرض المصاحب، وورش العمل المتخصصة، وزراعة الشتلات، وغيرها من الفعاليات.

طباعة