شرطة أبوظبي تطلق 7 خدمات ذكية جديدة

اللواء مكتوم الشريفي: «تمكين المتعاملين من إنجاز معاملاتهم المختلفة بطرق بسيطة وذكية».

أطلقت شرطة أبوظبي سبع خدمات ذكية جديدة عبر موقعها الإلكتروني، ضمن استراتيجيتها لتقديم أفضل الخدمات الذكية، والتي تعزز إسعاد المتعاملين، وتختصر زمن الخدمة وسرعة الاستجابة.

وأكد مدير عام شرطة أبوظبي رئيس فريق لجنة تطوير الخدمات الحكومية والذكاء الاصطناعي، اللواء مكتوم علي الشريفي، الحرص على مواصلة تطوير الخدمات على مدار الساعة، في إطار تمكين المتعاملين من إنجاز معاملاتهم المختلفة بطرق بسيطة وذكية.

وتوفر شرطة أبوظبي خدمة «إدخال دور جديد» لإدارة تأجير الآليات، بشأن تأجير مركبات مواطني إمارة أبوظبي فئة العمومي «مركبة لكل أسرة» للشركات الإنشائية الأجنبية والمشتركة والعاملة في إمارة أبوظبي، بالإضافة إلى الشركات العاملة في قطاع النفط. كما تم استحداث خدمتي «تسجيل النقاط السوداء»، وترحيلها إلى رخصة القيادة، و«شراء بدل حجز مركبة» لمديرية المرور والدوريات، حيث يستطيع أصحاب المخالفات المترتبة عليهم حجز شراء مدة الحجز المترتبة على المخالفات.

كما أعلنت شرطة أبوظبي توفير «خدمة تغيير بيان مركبة» في أبوظبي، التي تشمل أي تعديل يتم على بيانات المركبات، منها تغيير عدد الكراسي، وتغيير رقم المحرك، ويمكن للعميل أن ينجز المعاملة بعد إتمام الفحص الفني والذي ترسل نتيجته إلكترونياً عن طريق الموقع الإلكتروني للقيادة العامة لشرطة أبوظبي، ودفع رسوم 100 درهم، وذلك تسهيلاً وتوفيراً للوقت ولتخفيض الازدحام.

كما توفر شرطة أبوظبي خدمة «إضافة فئة رخصة قيادة» يستطيع المتعامل من خلال هذه الخدمة إضافة الفئة التي اجتازها في فحص القيادة، ومن متطلباتها اجتياز اختبار فحص القيادة والهوية الأصلية، وتقدم الخدمة عبر القنوات الرقمية والخدمتين توفرهما مديرية ترخيص السائقين والآليات. وأطلقت إدارة مراكز الدعم الاجتماعي خدمة «حل المشكلات»، وذلك عن طريق الموقع الخاص بالقيادة العامة لشرطه أبوظبي، لتكون هذه الخدمة متاحة لجميع المقيمين في الإمارة، وذلك بالتسجيل في الموقع عن طريق بطاقة الهوية، ومن ثم اختيار الخدمة لتستقبلها إدارة مراكز الدعم الاجتماعي، وتحولها إلى الأخصائيين المعنيين، حسب نوع المشكلة، ليتم التواصل مع صاحب المشكلة «لتكون استشارة هاتفية»، أو «يتطلب الحضور الشخصي إلى المركز». أما الخدمة الثانية «طلب استشارة اجتماعية» فتختص بالاستشارات وتحول للأخصائي المعني، ليتم التواصل مع العميل هاتفياً.

وأوضحت أن خدماتها الذكية تستشرف المستقبل في إسعاد المتعاملين، ضمن منظومة «تم» للخدمات الحكومية، التي تديرها هيئة الأنظمة والخدمات الذكية، لتعزيز واقع التحول الذكي لخدمات الجهات الحكومية في أبوظبي، بهدف توفير جميع الخدمات في منصات رقمية ومراكز خدمة موحدة تسهل للمتعاملين الحصول عليها بسهولة ويسر.

طباعة