ينطلق غدا بمشاركة واسعة من الهيئات والمؤسسات والشركات

فرص عمل حكومية وخاصة للمواطنين في «توظيف أبوظبي 2019»

المعرض سيشهد إقامة جناح أكاديمي يشارك فيه عدد من الجامعات الحكومية والخاصة. من المصدر

تنطلق غداً فعاليات الدورة الـ13 من معرض «توظيف أبوظبي 2019»، بمشاركة واسعة من الهيئات والمؤسسات والشركات الحكومية والخاصة.

وتركّز الدورة الجديدة للمعرض - الذي تنظمه شركة «إنفورما» للمعارض، على مدى ثلاثة أيام، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض - على ثلاثة محاور رئيسة، هي «التطوير المهني والتدريب والتوظيف»، فيما تهدف فعالياته المتنوّعة إلى تعزيز القوى العاملة المواطنة بالدولة، من خلال العمل على رفع نسب التوطين في مختلف التخصصات بالقطاعين الحكومي والخاص، وتطوير مهارات الكوادر البشرية الشابة، بما يسهم في تعزيز الاستدامة في مجال التوظيف، وتحقيق رؤية الإمارات 2021.

ويفتح المعرض أبوابه مجاناً أمام المواطنين الباحثين عن عمل، ويتوقع أن يتخطى عدد زوّاره حاجز الـ15 ألف زائر من المواطنين (إناثاً وذكوراً)، للمنافسة على الوظائف التي تطرحها المؤسسات والشركات الحكومية والخاصة في المعرض، إلى جانب اكتساب مهارات التخطيط لخياراتهم الوظيفية من أجل تحقيق أهدافهم وطموحاتهم الشخصية على المدى الطويل، والمشاركة في أكثر من 17 ورشة تدريبية مجانية متخصصة في عدد من المهارات الشخصية والمهنية وكتابة السيرة الذاتية.

ويشهد المعرض إقامة فعاليات تدريبية وورش عمل، ومحاضرات.

وأفاد مدير المعرض، تامر النحاس، بأن المعرض سيبدأ في استقبال زوّاره من المواطنين اعتباراً من العاشرة صباحاً حتى السابعة مساء، لافتاً إلى تخصيص أربع ساعات من اليوم الثاني للمعرض (من العاشرة صباحاً حتى الثانية ظهراً) للنساء فقط، على أن يكون الدخول بالأوراق الثبوتية. كما يمكن التسجيل عبر الموقع الإلكتروني أو من خلال زيارة المعرض. وقال النحاس إن «الجهات المشاركة ستعرض الفرص الوظيفية المتاحة على الزوّار، كما تستعرض كل مؤسسة طبيعة عملها والتخصصات المطلوبة لدعم برنامج التوطين لدى كل منها، إضافة إلى عملها على بناء قاعدة بيانات للخريجين المواطنين، بهدف الرجوع إليها لسد حاجات التوظيف المستقبلية». وأضاف أن قسم التطوير المهني يوفّر الفرصة لالتقاء روّاده بمجموعة من ممثلي الجامعات في الدولة التي تقدم العديد من برامج الماجستير والدكتوراه في تخصصات مختلفة، بينها جامعات زايد، الإمارات للتكنولوجيا، العين للعلوم والتكنولوجيا وأبوظبي للإدارة. كما أنه سيوّفر خدمة مجانية لتقييم وتحسين السيرة الذاتية للمواطنين الباحثين عن عمل.

 

طباعة