2.6 مليون درهم القيمة الإجمالية لفئاتها

ولي عهد دبي يكرّم الفائزين بجائزة حمدان بن محمد للابتكار في إدارة المشاريع

صورة

كرّم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، الفائزين في الدورة الثانية لجائزة حمدان بن محمد للابتكار في إدارة المشاريع، وذلك في حفل ختام أعمال الدورة الخامسة لمنتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع، الذي أقيم أمس في مدينة جميرا في دبي، بحضور عدد من رؤساء الهيئات والدوائر الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص.

وشاهد سموه والحضور فيلماً عن منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع، سلط الضوء على مسيرة البناء والتنمية في إمارة دبي، كما شاهد سموه فيلماً عن جائزة حمدان بن محمد للابتكار في إدارة المشاريع، التي يبلغ مجموع جوائزها نحو مليونين و600 ألف درهم (710 آلاف دولار) وتهدف لاكتشاف ومكافأة وتشجيع وترويج وتمكين الابتكار في إدارة المشاريع، من خلال تطوير منهجية إدارة المشاريع بطريقة مبتكرة، وتوفير قاعدة بيانات تضم أفضل الممارسات ونماذج العمل في إدارة المشاريع، وتوفير منصة تبادل الأفكار المبتكرة والتدريب على مهارات إدارة المشاريع.

بعد ذلك كرّم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، يرافقه المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، مطر الطاير، الفائزين بفئات جائزة حمدان بن محمد للابتكار في إدارة المشاريع.

وعلى المستوى الفردي، فاز بجائزة «أفضل مدير مشروع مبتكر»، الدكتور مايكل أوكونر من الولايات المتحدة الأميركية عن مشروع «لائحة الاتحاد الأوروبي لتنظيم الأجهزة الطبية - مكتب إدارة المشاريع»، الذي يهدف لتحقيق التوافق مع برنامج الجودة الأوروبية وتشريع الأجهزة الطبية، وتشريع جهاز التشخيص الأوروبي. ويشمل المشروع تنظيم عمل أربع مجموعات عمل و18 وحدة تنظيمية من خلال مكتب مؤسسي لإدارة المشاريع، بهدف رفع الكفاءة والإنتاجية وتوفير مصدر موحد للمعلومات.

وفاز بجائزة «الفريق المبتكر» فريق عمل مشروع توسيع نظام الغاز الرئيس ـ المرحلة الأولى ـ في شركة أرامكو السعودية، ويعد أحد المشاريع الضخمة التي تم إنجازها من قبل مهندسين ومختصين في مجالات مختلفة، بهدف تطوير نظام لإدارة إنتاج الغاز الطبيعي استجابة لتوجه المملكة لاستخدام الغاز في محطات توليد الكهرباء بدلاً من النفط الخام، وشمل المشروع أيضاً بناء محطتين لضغط الغاز الطبيعي، وتعد المنشأة الأكبر من نوعها في العالم.

وعلى مستوى المؤسسات، فازت بجائزة الفكرة المبتكرة في إدارة المشاريع، مجموعة «امبلمنت» الاستشارية، من الدنمارك، وذلك عن مشروع «نصف ـ الضعف»، الذي أسهم في تحسين القدرة التنافسية للصناعة الدنماركية من خلال رفع درجة الدقة والابتكار والتطوير المستمر على المشاريع بشكل جذري، بهدف تنفيذ المشاريع في نصف الوقت المحدد مع مضاعفة الأثر من تطبيق هذه المشاريع.

وذهبت جائزة «الفكرة المبتكرة في إدارة برامج المشاريع»، لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، عن برنامج مصفاة الطويلة للألومينا، الذي يضم ثلاثة مشاريع، هي المصفاة بطاقة استيعابية تصل الى أربعة ملايين طن سنوياً، ومحطة تخزين رواسب، بطاقة استيعابية تصل إلى مليونين و400 ألف طن سنوياً، ومشروع دمج البخار والطاقة لزيادة القدرة الإنتاجية بمقدار 3000 ميغاوات، لدعم المصفاة والمحطة.

وتوجت شركة «نستله» السويسرية بجائزة «الفكرة المبتكرة في إدارة محافظ المشاريع»، عن محفظة مشاريع نستله لخدمات الأعمال «محفظة إدارة المشاريع المتكاملة» التي تضم مشاريع استثمارية عالمية بقيمة 500 مليون فرنك سويسري، تضم مشاريع أنظمة وتكنولوجيا المعلومات التقليدية، إضافة إلى مشاريع تحسين العمليات ومشاريع التحول المؤسسي.

وفي الفئة الأكاديمية، فازت الدكتورة يافيت بورتون، من الولايات المتحدة الأميركية، بجائزة «الإدارة المبتكرة للمشاريع»، عن مشروع درجة الماجستير في علوم إدارة رأس المال البشري التابع لجامعة كولومبيا للدراسات المهنية، ويعد البرنامج الأول من نوعه من حيث طريقة تصميمه وتوافقه مع احتياجات القطاع الصناعي.

وفاز يوسف قطيط، من دولة الإمارات، بجائزة البحث العلمي للإدارة المبتكرة للمشاريع، ويناقش البحث العلاقة بين طريقة التعلم التكراري المتسلسل في المشاريع الاستكشافية والنضج في الابتكار والإبداع المؤسسي، الذي يسهم في فهم أوضح للأدوار الاستراتيجية للابتكار والاستكشاف في بيئة الأعمال الحالية شديدة التنافسية، حيث أصبح مجال الابتكار والاستكشاف ضرورة ذات أهمية قصوى للحفاظ على الأداء المتميز والمزايا التنافسية للمؤسسات في مختلف القطاعات والصناعات.


المشاريع النموذجية

اطلع سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، في قاعة الغاليريا، على مجسمات لأهم المشاريع النموذجية في دبي، مثل مجسم مشروع جسر الشندغة الذي تنفذه الهيئة حالياً، ومشروع المبنى الرئيس الجديد لهيئة كهرباء ومياه دبي، الذي يحمل اسم «مبنى الشراع»، ويعد أعلى وأكبر وأذكى مبنى حكومي في العالم، إذ يحقق «صفر» انبعاثات كربونية، ومجسم سفينة «ذا كوين اليزابيث 2»، ومجسم لجهاز آلة حفر نفق الصرف الصحي العميق لبلدية دبي، ومجسم لمشروع فالكون سيتي. كما اطلع سموه على جدارية كبيرة تضم تسلسلاً زمنياً لأهم الأحداث العالمية المؤثرة في إدارة المشاريع.

طباعة