حكومة دولة الإمارات تطلق أول دليل لتعلم الابتكار باللغة العربية - الإمارات اليوم

حكومة دولة الإمارات تطلق أول دليل لتعلم الابتكار باللغة العربية

أطلق مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي النسخة العربية من "دليل تعلم الابتكار" الذي يهدف إلى تعزيز الكفاءات وبناء الطاقات والكوادر الوطنية الحكومية المبتكرة على أسس عملية وعلمية متقدمة لتشارك بفعالية في تطوير وابتكار حلول للتحديات المستقبلية.

يأتي إطلاق الدليل الذي تم تطويره بالتعاون مع المؤسسة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا والفنون في بريطانيا /NESTA/ ضمن أهداف مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي المتمثلة بتعزيز ثقافة الابتكار وتنمية القدرات المبتكرة في العمل الحكومي في الدولة وإيجاد البيئة المناسبة لتطوير المشاريع والحلول المبتكرة.

وأكدت هدى الهاشمي مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل مدير مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي أن إطلاق دليل تعلم الابتكار يمثل إضافة معرفية وفرصة لجميع موظفي الحكومة الاتحادية والمهتمين بالابتكار في الجهات الحكومية المحلية وشركات ومؤسسات القطاع الخاص للاستفادة من هذه النماذج والأدوات في تعزيز ثقافة الابتكار في جهاتهم وتمكينهم من إيجاد الحلول السريعة والفعالة للتحديات التي تواجههم بطرق وأساليب مبتكرة تدعم جهود الحكومة في تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 ومئوية الإمارات 2071.

وقالت إن الدليل يتيح للمهتمين من موظفي الحكومة وأفراد المجتمع الاستفادة من الأدوات والمهارات التي يتضمنها ما يسهم في خلق بيئة داعمة يتحول من خلالها الابتكار إلى منهجية عمل وأسلوب حياة يدعم التوجهات المستقبلية للدولة.

من جهته أشاد جيف موليغان الرئيس التنفيذي للمؤسسة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا والفنون في بريطانيا "NESTA" بالشراكة طويلة المدى مع مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي قائلا: أطلق المركز أطلق النسخة العربية من حزمة أدوات الابتكار ودليل تعلم الابتكار وقد استفدنا كثيراً من تجربة ومنهجية دولة الإمارات في مجال الابتكار الحكومي ونحن سعداء بهذه الشراكة التي أثمرت العديد من الإنجازات التي تدعم جهود نشر ثقافة الابتكار ونتطلع للمزيد من المبادرات المشتركة التي تساهم في تقدم وازدهار الأفراد والمجتمعات والحكومات بمنطقة الشرق الأوسط.

وفي هذا الإطار نظم مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي ورشة عمل على مدار يومين حضرها موظفون من مختلف الجهات الحكومية تم خلالها تدريبهم على استخدام النماذج الواردة في الدليل بما يضمن تحقيق الاستخدام الأمثل لأدوات تعلم الابتكار وتعزيز دورهم في نشر المعارف المكتسبة في مختلف الجهات.

ويتضمن الدليل نماذج سهلة الاستخدام والتطبيق تم تصميمها لمساعدة المبتكرين وتمكين الجهات الحكوميّة من تطوير مبادرات وحلول مبتكرة تعزز كفاءة القطاع الحكومي وترتقي بالخدمات ويمكن للمهتمين الاطلاع على دليل تعلم الابتكار عبر منصة "ابتكر" من خلال موقعها الإلكتروني:
https://www.ibtekr.gov.ae/#5.

 

طباعة