5.5 %نسبة المواطنين العاملين في القطاع الخاص بأبوظبي - الإمارات اليوم

2.9 مليون نسمة السكان المقيمون في الإمارة

5.5 %نسبة المواطنين العاملين في القطاع الخاص بأبوظبي

كشف مركز الإحصاء في أبوظبي أن نسبة المواطنين المشتغلين في القطاع الحكومي في الإمارة بلغت 86.8% من إجمالي المشتغلين، بينما بلغت نسبة المواطنين العاملين في القطاع الخاص 5.5% من إجمالي المشتغلين فيه، على الرغم من أن القطاع الخاص يحوز أعلى نسبة للمشتغلين في الإمارة، حيث يستحوذ على نسبة 53% من إجمالي المشتغلين في الإمارة.

وأظهرت بيانات في «الكتاب الإحصائي السنوي لإمارة أبوظبي 2018» أن إجمالي نسبة البطالة في أبوظبي بلغت 5%، مقابل 4.4% عام 2016، واستحوذت الفئة العمرية بين 25 و29 عاماً على الحصة الأكبر من المتعطلين بنسبة 25%.

وكشفت الإحصاءات أن 6.9% من المواطنين يعملون في القطاع المشترك، و0.3% في الهيئات الأجنبية، و0.2% في الهيئات غير الهادفة للربح، وأن 98.3% من المواطنين العاملين في أبوظبي يعملون بأجر، و1.2% أصحاب عمل، و0.4% يعملون لحسابهم الخاص، بينما لا يوجد أي مواطن في أبوظبي يعمل لدى أسرة بأجر.

وأظهرت أن أعلى نسبة من المتعطلين من حملة شهادة البكالوريوس أو ما يعادلها بنسبة 39.4%، ثم جاء حملة شهادة المرحلة الثانية من التعليم الثانوي بنسبة 33%، في حين جاءت أقل نسبة للمتعطلين للذين تقل شهاداتهم عن الشهادة الابتدائية بنسبة 2.2%.

وكشف الكتاب الإحصائي أن المستوى التعليمي لأعلى نسبة من المشتغلين هو أقل من الشهادة الابتدائية، حيث تمثل هذه الشريحة 21.2% من إجمالي المشتغلين، ثم حملة شهادة الابتدائي بنسبة 19.4%، و19% من العاملين من المرحلة الأولى من الشهادة الثانوية، و11.7% من المرحلة الثانية من التعليم ما بعد الثانوي، و5% من التعليم بعد الثانوي، و19.2% من حاملي البكالوريوس أو ما يعادلها، و4.6% من التعليم العالي.

وبالنسبة للمواطنين، فقد شكل حملة شهادة البكالوريوس أو ما يعادلها أعلى نسبة من المواطنين المشتغلين بنسبة 39.3%، وشكل حاملو شهادات التعليم العليا 8.8% من إجمالي المواطنين المشتغلين، بينما شكل المواطنون المشتغلون الحاملون أقل من الشهادة الابتدائية 0.8%، وحاملو الشهادة الابتدائية 3%، والباقون من بقية مراحل التعليم المختلفة.

ووفقاً للكتاب الإحصائي، فإن مساهمة النفط في الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي بالأسعار الجارية لم تتعدَّ 35.9% خلال عام 2017، وفي المقابل بلغت مساهمة الأنشطة والقطاعات الاقتصادية غير النفطية 64.1%، ما يؤكد أن إمارة أبوظبي قد قطعت شوطاً كبيراً في مضمار تنويع القاعدة الاقتصادية ومصادر الدخل.

وتشير تقديرات إحصاء أبوظبي إلى أن تقديرات السكان المقيمين في إمارة أبوظبي منتصف 2016 بلغت مليونين و908 آلاف و173 نسمة، وأن المعدّل السنوي لنمو سكان إمارة أبوظبي خلال الفترة 2010 – 2016، بلغ 5.6%، فيما يبلغ توقع البقاء على قيد الحياة عند الميلاد للمواطنات 80.2 سنة، بينما يبلغ توقع البقاء على قيد الحياة عند الميلاد للمواطنين الذكور 76.4 سنة.


5 %

إجمالي نسبة البطالة في الإمارة.

5.6%

المعدّل السنوي لنمو سكان أبوظبي.

 

طباعة