50 % انخفاضاً في حوادث أول يوم دراسي بدبي - الإمارات اليوم

«يوم بلا حوادث».. 934.6 ألف سائق وقعوا «وثيقة تعهد» للالتزام بقوانين المرور

50 % انخفاضاً في حوادث أول يوم دراسي بدبي

شرطة دبي تعتزم إطلاق الحملة مع بداية كل عام دراسي لما لمسته من نتائج إيجابية. أرشيفية

أظهرت حملة «يوم بلا حوادث» التي نظمتها إدارة التوعية الأمنية في الإدارة العامة لشرطة دبي لإسعاد المجتمع، بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور في اليوم الأول للعام الدراسي الجديد 2018-2019، انخفاضاً في نسبة الحوادث إلى قرابة 50% في مجمل إمارة دبي مقارنة باليوم الأول من العام الدراسي للسنة الماضية، وتسجيل «صفر» في حوادث الوفيات والإصابات.

وأشاد القائد العام لشرطة دبي اللواء عبدالله خليفة المري، بالحرفية والمهنية العالية التي نُفذت بها حملة «يوم بلا حوادث»، التي اعتمدت على إشراك أفراد المجتمع فيها من خلال التعهد في «وثيقة تعهد» بالالتزام بقوانين السير والمرور، وربط حزام الأمان أثناء القيادة، والالتزام بالسرعة المحددة للطريق، وترك مسافة آمنة بين المركبات، وعدم استخدام الهاتف أثناء القيادة، وإعطاء المشاة حقهم عند العبور، إلى جانب الترويج للحملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام المختلفة، والنزول الميداني للتوعية بالحملة في المراكز التجارية والدوائر الحكومية، ووضع إعلانات توعوية في الشوارع وعلى الدوريات الشرطية، الأمر الذي كان له أثر كبير في التفاعل من قبل أفراد المجتمع للخروج بنتائج إيجابية حققت الهدف من الحملة.

من جانبه، أوضح مدير الإدارة العامة للمرور العميد سيف مهير المزروعي، أن نتائج حملة «يوم بلا حوادث» كانت مبشرة للغاية رغم إطلاقها في فترة الإجازات الصيفية، مؤكداً أن شرطة دبي تعتزم إطلاق الحملة مع بداية كل عام دراسي لما لمسته من نتائج إيجابية أسهمت في أن يكون أول يوم دراسي بعيداً عن الحوادث الجسيمة التي تؤدي إلى إصابات ووفيات، إلى جانب ما لمسته من مشاركة فاعلة في الحملة ليس فقط من داخل الدولة وإنما من خارجها أيضاً كالولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة والهند وباكستان والفلبين، والعديد من الدول العربية، ما يؤكد نجاحها وتحقيقها لأهدافها.

وأضاف أن الحملة شهدت تفاعلاً إيجابياً من قبل المشاهير سواء على القنوات التلفزيونية أو مواقع التواصل الاجتماعي، ما انعكس ببالغ الأثر على تحقيق نتائجها في المجتمع، مبيناً أن شرطة دبي ستعمل على تكريم الفائزين بالمكافآت المرورية التي أطلقتها مع بداية الحملة والمتمثلة في إلغاء 50% من قيمة مدة الحجز على المركبات، وإلغاء أربع نقاط سوداء، وخصم على المخالفات المرورية البسيطة، مؤكداً أن الفائزين سيتلقون رسائل نصية على هواتفهم النقالة بهذا الخصوص، ويمكنهم مراجعة الإدارة العامة للمرور بعد ذلك.

وأظهرت نتائج حملة «يوم بلا حوادث» توقيع 934 ألفاً و676 سائقاً وفرداً من المجتمع على «وثيقة تعهد» للالتزام بقوانين السير والمرور في أول يوم دراسي عبر صفحة شرطة دبي الإلكترونية، تسبب ثلاثة سائقين فقط من الموقعين على الوثيقة بحوادث سير «بسيطة» في اليوم الدراسي الأول، وكانت الحوادث الثلاثة بعيدة عن الأماكن المحددة للحملة والمناطق الدراسية، فيما بقية المسجلين كان التزامهم مثالياً بالقوانين وما تعهدوا به.

وبينت نتائج الحملة انخفاض معدل الحوادث المرورية في مجمل إمارة دبي تزامناً مع اليوم الأول للعام الدراسي هذا العام بنسبة 50% مقارنة باليوم الدراسي الأول للعام الدراسي الماضي، ولم يسجل اليوم الأول من العام الدراسي أية حوادث جسيمة، وبالتالي «صفر» في أعداد الوفيات والإصابات مقارنة بثماني إصابات في اليوم الأول من العام الدراسي للسنة الماضية، وثلاث إصابات في العام 2016، وإصابة واحدة في العام 2015.

وأظهرت النتائج أن الحملة شهدت تفاعلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي بواقع مليون و154 ألفاً و189 مشاركة على مختلف الصفحات، بينها 357 ألفاً و318 مشاركة على «تويتر»، و140 ألفاً و474 مشاركة على صفحات «فيس بوك»، و606 ألفاً و720 مشاركة على موقع «إنستغرام» والشبكات الإخبارية التي تستخدمها، و49 ألفاً و677 على «يوتيوب».

1.1

مليون تفاعل مع

الحملة على مواقع

التواصل الاجتماعي

المختلفة.

طباعة