تضم 3 أندية لرعاية المبتكرين من موظفيها وطلبة الجامعات

شرطة دبي تطلق منظومة جديدة للابتكار

العبيدلي: شرطة دبي لديها 200 مبتكر. من المصدر

أطلقت شرطة دبي، أمس، منظومة جديدة للابتكار، تخدم أهدافها الاستراتيجية بخلق قاعدة من المبتكرين من رجال الشرطة وطلبة الجامعات.

واعتمد القائد العام لشرطة دبي، اللواء عبدالله خليفة المري، المنظومة الجديدة التي تستند إلى أربعة محاور رئيسة، هي: مختبر الابتكار، وأندية الابتكار، ونظام تفريغ للمبتكرين، ونظام رحلة الابتكار، التي تمتد من لحظة اعتماد الفكرة، مروراً بتنفيذها ثم تسويقها.

وقال مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون التميز والريادة، اللواء الدكتور عبدالقدوس عبدالرزاق العبيدلي، على هامش الملتقى الأول للمبتكرين، إن شرطة دبي لديها حالياً نحو 200 مبتكر، نفذوا ابتكارات في مجالات عدة، أبرزها البصمة الوراثية، وأجهزة الضبط المروري، وإعادة تدوير واستخدام الطلقة النارية.

وأضاف أن المنظومة الجديدة تعمل تحت مظلة مجلس الابتكار، وتضم ثلاثة أندية رئيسة، الأول المدينة الآمنة الذي يغطي قطاعات العمليات والبحث الجنائي والمنافذ، والثاني إسعاد المجتمع، والثالث الابتكار في الموارد.

من جهته، قال رئيس مجلس الابتكار، المقدم إبراهيم أحمد بن سباع، إن المنظومة الجديدة تفتح الباب أمام طلبة الجامعات من جميع الجنسيات، لتقديم أفكارهم إلى شرطة دبي حتى ترعى ابتكاراتهم الأمنية، لافتاً إلى أن المنظومة التي تستند إلى أربعة محاور رئيسة تسهم في دعم الابتكار بالعمل الشرطي، وتطبيقه على أرض الواقع، وتسويقه إلى المجتمع.

وأضاف أن أبرز محاور المنظومة هي «رحلة الابتكار»، التي تضع آلية واضحة حول مسار الابتكار من الفكرة إلى تطبيقها على أرض الواقع، وعرضها على اللجنة التنفيذية ومجلس أمناء الابتكار، وصولاً إلى الترخيص بتطبيق الفكرة على أرض الواقع، ثم تسجيل الملكية الفكرية للمُنتج والعمل على تسويقه.

وعن الخطة التدريبية للمُبتكرين، أفاد بأنه سيتم تدريب 50 موظفاً في شهر أكتوبر المقبل في إطار نوعين من الدورات، الأولى حول مفهوم الابتكار، وهي مخصصة لـ30 شخصاً، والثانية تهدف إلى إعداد «مدير تنفيذي للابتكار»، ومخصصة لـ20 شخصاً، وستتضمن اختباراً، وشهادة معتمدة من قبل المعهد العالمي للابتكار في الولايات المتحدة الأميركية.

وأشار إلى أنه في حال الموافقة على فكرة الموظف الابتكارية، سيتم تفريغ المبتكر من أجل العمل على تطوير ابتكاراته على أرض الواقع، بما يحقق التوجهات الاستراتيجية لشرطة دبي.