«إقامة عجمان» تعفي مخالفاً منذ 16 عاماً من غرامات بـ 550 ألف درهم

1500 مراجع لخيمة عجمان منذ بدء استقبال مخالفي الإقامة. أرشيفية

استقبلت خيمة الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في عجمان، منذ بدء استقبال مخالفي الإقامة، أكثر من 1500 مراجع استفادوا من المهلة التي أقرّها مجلس الوزراء، بشأن منح مخالفي قانون الإقامة مهلة للمغادرة طواعية، وتعديل أوضاعهم التي تستمر حتى نهاية أكتوبر المقبل، ضمن مبادرة «احمِ نفسك بتعديل وضعك»، حسب المدير التنفيذي للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في عجمان، العميد محمد عبدالله بن علوان، الذي أشار إلى حالة تم إعفاؤها من مبلغ 550 ألف درهم، بعد مخالفتها في الدولة لمدة 16 عاماً، إذ تم تعديل وضعها، وأبدت سعادتها لما وجدته من الإدارة من حُسن معاملة، وتسريع في الإجراءات.

وأكد بن علوان لـ«الإمارات اليوم»، أن الخيمة التي تم تخصيصها لاستقبال المراجعين استقبلت عدداً كبيراً من المراجعين خلال الأيام العمل الثلاثة الأخيرة، مشيراً إلى أنه في اليوم الأول تم الانتهاء من 86 معاملة لأشخاص مخالفين طلبوا مغادرة الدولة، وتم اتخاذ الإجراءات كافة بحقهم من بيانات وتعديل وضع وبصمات لإصدار تصاريح مغادرة البلاد، لافتاً إلى أن تعديل وضع المخالف يستغرق يومي عمل في حال اكتمال الوثائق من وقت تقديمه للطلب، حيث يتمّ خلالهما تعديل وضع المخالف ومنحه موافقة على العمل حال توافر فرصة العمل والكفيل لديه، أو منحه تصريحاً بمغادرة الدولة حال رغبته في المغادرة.

وبين أن يوم أمس، استقبلت الإدارة ومركزها خلال الساعة الأولى أكثر من 400 مراجع، الأمر الذي يدل على وعي الأفراد بأهمية تطبيق القرار وتعديل أوضاعهم، مشيراً إلى أن أكثر المراجعين الذين استقبلهم مركز عجمان تقدموا بطلب لتعديل أوضاعهم (كانت عليهم بلاغات هروب)، لتسويتها مع الكفلاء.

وتابع بن علوان، أنه تم عقد عدد من الاجتماعات التي تضمن تسهيل الإجراءات على المخالفين، مشيراً إلى أنه تم تحويل الإجراءات المتعلقة بإنجاز معاملات مخالفي قانون دخول وإقامة الأجانب من خلال مكاتب الطباعة «تسهيل»، بينما يقتصر استقبال المخالفين الراغبين في المغادرة أو الاستفادة من ميزة الإقامة المؤقتة في المراكز المخصصة في مبنى الإدارة العامة.

وذكر أنه تم استقبال عدد كبير من الذين يفقدون جوازات سفرهم، إذ تم التواصل مع سفاراتهم لتسريع استخراج جوازات سفر لهم لتسهيل إجراءات تعديل الوضع، والاستفادة من المهلة المحددة.