«تنفيذي الشارقة» يعتمد أسماء المرشحين لدبلوم حماية الطفل

اعتمد المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، في اجتماعه أمس، برئاسة سمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي، نائب حاكم الشارقة نائب رئيس المجلس، أسماء الدفعة الرابعة للمرشحين للدبلوم المهني لحماية الطفل، والبالغ عددهم 15 موظفاً وموظفة، في إطار اتفاقية التعاون بين الدائرة وكلية المجتمع بجامعة الشارقة، وحرص المجلس التنفيذي على رفع مستوى الموظفين العاملين في مجال حقوق الطفل، وإكسابهم الخبرات المتخصصة في مختلف أنظمة مجالات الطفولة بما يحقق رؤية الإمارة في أن تكون الشارقة البيئة المناسبة لنمو الطفل وإبداعه ورعايته.

وأكدت رئيس دائرة الخدمات الاجتماعية عفاف إبراهيم المري، أن الدفعة الرابعة تأتي مواصلة للنجاحات التي حققتها الدفعات السابقة في تحقيق أهدافها في تعزيز وجود كوادر متخصصة ومؤهلة للعمل في مجال الطفل، خصوصاً أن الشارقة أول مدينة في العالم تحصل على لقب مدينة صديقة للطفل، ما يضع مسؤولية كبيرة على عاتق الدائرة في توفير وتعزيز المميزات التي تكمل الجوانب الخاصة بمجالات العمل في الطفولة، في مقدمتها الكوادر البشرية المتخصصة.