شرطة دبي تنظّم «مؤتمر الإمارات الدولي للأدلة الجنائية»

أكد مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، اللواء خليل إبراهيم المنصوري، أن القيادة العامة لشرطة دبي حريصة على مواكبة المستجدات والتطورات في مجال مكافحة الجريمة ومساندة الكوادر العلمية والمتخصصة بأحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا، وتطبيقها لأفضل المعايير العالمية في مختبراتها الجنائية، وعملها في مبنى الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة، الصرح العلمي والتقني الأول من نوعه في الشرق الأوسط.

جاء ذلك خلال إعلانه عن موعد تنظيم «مؤتمر ومعرض الإمارات الدولي للأدلة الجنائية الأول» تحت شعار «علوم الأدلة الجنائية الإلكترونية»، وأبرز أجنداته، في مؤتمر صحافي عقدته القيادة العامة لشرطة دبي أمس، بالتعاون مع شركة «إندكس للمؤتمرات والمعارض».

وأوضح المنصوري أن المؤتمر سينطلق، الأحد المقبل، في مركز دبي التجاري للمؤتمرات والمعارض، ويستمر حتى الثلاثاء، مؤكداً أن المؤتمر سيشكل منصة علمية عالمية مهمة جداً للقاء نخبة من أهم خبراء العلوم الجنائية وعلم الجريمة، ومناقشة آخر ما تم التوصل إليه في هذا الشأن.

 

طباعة