تنطلق الإثنين المقبل بأجندة تفاعلية

قادة وخبراء وشخصيات عالمية يناقشون آفاق الريادة في العمل الحكومي

محمد بن راشد خلال مشاركته في القمة الحكومية العام الماضي. تصوير: أحمد عرديتي

أكد وزير شؤون مجلس الوزراء رئيس اللجنة المنظمة للقمة الحكومية، محمد عبدالله القرقاوي، أن القمة في دورتها الحالية نجحت في تأكيد حضورها العالمي، عبر استقطاب نخبة متميزة من المسؤولين الحكوميين والخبراء وصناع القرار الإقليميين والدوليين، للتحدث في جلساتها عبر أجندة تفاعلية تطرح رؤية تستشرف آفاق الارتقاء بالخدمات الحكومية نحو العالمية.

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/02/90168.jpg

• حمدان بن محمد يطلق مبادرة حكومة دبي نحو 2021
• عمار بن حميد النعيمي يطلق استراتيجية إمارة عجمان
• سيف بن زايد يتحدث في جلسة رئيسة بعنوان «قيادة استثنائية»
• منصور بن زايد يتحدث في جلسة عن «الشراكة والابتكار في تقديم الخدمات الحكومية»


• محمد القرقاوي: القمة تجسد رؤى صاحب سمو الشيخ محمد بن راشد لمستقبل الخدمات الحكومية التي ترتبط بشكل رئيس باحتياجات المتعاملين الحالية والمستقبلية.

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/02/90181.jpg


كرة القدم والعمل الحكومي

في جلسة فريدة من نوعها، تحمل عنوان «روح المنافسة وتحقيق النتائج: ما الذي يمكن أن تتعلمه الحكومات من عالم كرة القدم؟»، تستضيف القمة في جلسة خاصة الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر سيتي لكرة القدم والرئيس السابق لنادي برشلونة لكرة القدم، فيران سوريانو، ليطرح منظوره لقيادة فريق مانشستر سيتي لكرة القدم، والدروس المستفادة التي يمكن تطبيقها على القطاع الحكومي في إدارة فرق العمل لتحقيق الأهداف المرجوة.

وتؤكد القمة على دور التكنولوجيا في جودة تقديم الخدمات لتدرج ضمن أجندتها جلسة بعنوان «خدمات المستقبل: دور التكنولوجيا في تحسين تجربة المتعاملين».


السعادة معيار نجاح الحكومات

تبدأ فعاليات اليوم الثالث للقمة بجلسة خاصة مع الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو»، عثمان سلطان، بعنوان «نحو عالم أكثر ذكاء». وحول دور «السعادة في قياس نجاح الحكومات»، يتحدث رئيس مركز الأرض بجامعة كولومبيا الأميركية، الدكتور جيفري ساكس، عن تجارب الدول في وضع السياسات الرامية إلى إسعاد المواطنين.

وتستعرض القمة في جلسة «الحكومة الذكية: خدمات حكومية في متناول اليد»، التي يتحدث فيها مدير عام هيئة تنظيم قطاع الاتصالات، محمد ناصر الغانم، ومدير عام مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات، راشد بن لاحج المنصوري، ونائب رئيس هيئة المعلومات الوطنية من كوريا الجنوبية، جيونجوان يون، والرئيس التنفيذي لمؤسسة آي دي إيه الدولية من سنغافورة، فينسينت وونغ، أهم الدروس المستفادة من حكومات عالمية في مسيرتها للتحول إلى الحكومة الذكية.

جاء ذلك بمناسبة إعلان القمة الحكومية، التي تعقد برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في الفترة من 10 إلى 12 فبراير الجاري، تفاصيل أجندتها وقائمة المتحدثين الرسميين، التي تضم 60 متحدثاً من كبار الشخصيات العالمية، يناقشون السبل الكفيلة بالانتقال الناجح إلى حكومات المستقبل الذكية، والارتقاء بمستوى الخدمات الحكومية بما يسهم في إسعاد المتعاملين.

وأوضح القرقاوي أن القمة في دورتها الحالية، التي تعد الأكبر من نوعها في العالم، تجسد رؤى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لمستقبل الخدمات الحكومية، التي ترتبط بشكل رئيس باحتياجات المتعاملين الحالية والمستقبلية، وسبل الاستفادة من التكنولوجيا والخدمات الذكية، وتعزيز الشراكة بين الحكومة والقطاع الخاص لتحقيق الريادة في تقديم الخدمات الحكومية، والوصول من خلالها إلى إسعاد المواطنين وتلبية احتياجاتهم، وصولاً إلى تحقيق «رؤية الإمارات 2021».

ويحفل جدول القمة الحكومية بسلسلة من الجلسات الرئيسة، حيث يطلق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، في اليوم الأول للقمة، مبادرة بعنوان «حكومة دبي نحو 2021» وفي جلسة رئيسة أخرى، يطلق سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد إمارة عجمان، استراتيجية إمارة عجمان، وذلك في اليوم الثالث للقمة، أما الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، فيتحدث في جلسة رئيسة بعنوان «قيادة استثنائية»، وذلك في اليوم الأول للقمة.

كما يتحدث في اليوم الثاني للقمة، سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، في جلسة بعنوان «الشراكة والابتكار في تقديم الخدمات الحكومية».

وتنطلق فعاليات اليوم الأول من القمة بكلمة يلقيها رئيس ومؤسس المنتدى الاقتصادي العالمي «دافوس»، البروفيسور كلاوس شواب، الذي يخاطب العالم عبر منصة القمة الحكومية، متحدثاً عن قضايا عالمية مهمة، ويلقي نائب الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، وليام دانفرز، كلمة ثانية.

وتستضيف القمة في جلسة تحمل عنوان «خدمات رائدة في مدن عالمية» عدداً من عمداء كبريات المدن العالمية، لبحث سمات مدن المستقبل والحكومة الذكية، وعلاقة تقديم الخدمات الحكومية بالقدرة التنافسية والتنمية والتطوير.

وتستقطب القمة، في جلسة بعنوان «مواكبة العصر المعرفي: خدمات التعليم المستقبلية»، متحدثين من الرواد عالمياً في مجال تطوير أدوات وأساليب التعليم، ليناقشوا أهم التوجهات العالمية في استخدام التكنولوجيا لتطوير التعليم، إضافة إلى تحديد أهم الفرص والتحديات التي تواجه التعلم الذكي ليتماشى مع متطلبات العصر الحديث.

وتولي القمة الحكومية أهمية كبيرة للقطاع الصحي، باعتباره أحد القطاعات الرئيسة التي تمس حياة الناس، وتؤثر في سعادة المجتمعات وإنتاجية الدول، إذ تناقش في جلسة بعنوان «توفير خدمات صحية فعالة: الجيل القادم من الخدمات الحكومية الصحية» آليات توفير خدمات صحية فعالة ودور التقدم التكنولوجي في توفير فرص الحصول والاستفادة من البيانات والمعلومات، والتنبؤ بالاحتياجات المستقبلية، لتوفير خدمات صحية أفضل.

وحول فرص تطوير الخدمات الاجتماعية، تستضيف القمة في جلسة «فرص تطوير الخدمات الاجتماعية في العالم العربي» كلاً من وزيرة الشؤون الاجتماعية، مريم الرومي، ووزير الشؤون الاجتماعية السعودي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، ووزيرة التنمية الاجتماعية البحرينية، الدكتورة فاطمة محمد البلوشي، ووزيرة التنمية الأردنية، ريم أبوحسان، ليسلطوا الضوء على الميزات والموارد المتاحة لتحسين الخدمات والاستفادة من الطاقات الكامنة التي تمتلكها المنطقة، وتسليط الضوء على النماذج المبتكرة التي طورتها الحكومات العربية لتعزيز جودة الخدمات الاجتماعية وتسهيل الوصول إليها.

وبحثاً عن الدور الرائد للتنقل الذكي في تحديد معالم مدن المستقبل، تخصص القمة جلسة خاصة بعنوان «مستقبل المواصلات: كيف سيحدد التنقل الذكي معالم مدن المستقبل؟»، وتطرح الجلسة تأثير التنقل الذكي في جودة الحياة وتقديم الخدمات والقدرة التنافسية والإنتاجية للمدن.

مجتمعات ذكية لمدن ذكية

اليوم الثاني للقمة الحكومية يشهد كلمة لوزير شؤون مجلس الوزراء من المملكة المتحدة، فرانسيس مود. ويستعرض البروفيسور بجامعة تورونتو وجامعة نيويورك وكبير محرري مجلة أتلانتك الخبير الدولي الدكتور، ريتشارد فلوريدا، نظرته حول الابتكار ونهضة الشريحة المبتكرة من المجتمع.

ويتحدث رئيس وزراء فنلندا السابق وعضو مركز كنيدي للحكومة في جامعة هارفرر، إسكو أهو، عن تحقيق الكفاءة والإبداع في القطاع الحكومي، ليقدم دروساً مستفادة من تجربة فنلندا. كما يتحدث رئيس جامعة سينجولارتي ومؤسس جائزة «أكس برايز» العالمية التي تساعد المجتمع العالمي على إيجاد الحلول المستدامة، الدكتور بيتر داياماندس، عن رؤيته للعالم في عام 2050، والاتجاهات المستقبلية التي ستغير العالم.

وتبحث القمة من خلال جلسة بعنوان «خدمات حكومية بمعايير مصرفية: ما الذي يمكن أن تتعلمه الحكومات من القطاع البنكي؟» دور القطاع المصرفي في تحقيق الريادة من خلال تقديم الخدمات بما يتميز به من كفاءة وفعالية.

وسعياً من القمة الحكومية لتحقيق الاستفادة القصوى من الخدمات المقدمة في القطاع الفندقي تستعرض جلسة «خدمات حكومية مرحابة: ما الذي يمكن أن تلعبه الحكومات في القطاع الفندقي؟» سر نجاح الفنادق في إيجاد ثقافة الخدمة المرتكزة على المتعاملين، وكيفية تطوير الخدمات الحكومية لتصبح مرحابة كالفنادق.

وتحت عنوان «الشراكة مع القطاع الخاص: الفرص والتطلعات لتطوير الخدمات الحكومية»، تتضمن أجندة القمة جلسة يشارك فيها كل من مدير عام بلدية دبي، حسين لوتاه، ورئيس صندوق تنمية الموارد البشرية من السعودية، إبراهيم المعيقل، ونائب رئيس شركة أرامكس، فادي غندور، حيث يناقشون سر نجاح تجارب الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص في العالم العربي، لتقديم خدمات حكومية متميزة، كما ترسم الجلسة إطاراً فعالاً لإدارة وتفعيل هذه الشراكات في المستقبل من منظور استراتيجي.

وتشهد الدورة الثانية للقمة الحكومية، مشاركة ما يزيد على 3500 شخصية من قيادات القطاعين الحكومي والخاص من عدد كبير من دول العالم، إضافة إلى مجموعة من المنظمات الدولية الرئيسة. كما تحظى بشراكات معرفية واستراتيجية مع عدد من المؤسسات والهيئات العالمية مثل هيئة الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، إضافة إلى شراكاتها مع كبرى الشركات التقنية وشركات القطاع الخاص والجهات الوطنية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

طباعة