أكد أن تجربة «الهيئة» فريدة داخل الدولة وخارجها

حمدان بن زايد: 8 مليارات درهم مساعدات «الهلال الأحمر» حتى 2013

برامج الهلال الأحمر تتجاوز مرحلة الإغاثة العاجلة إلى التأهيل والتمكين. الإمارات اليوم

أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر، أن توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، كانت البوصلة التي رسمت الطريق أمام الهيئة لتواصل تصدرها في مجال العمل الإنساني على الصعيد الدولي وتتبوأ مركزاً متقدماً بين جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر على مستوى المنطقة والعالم، مشيراً إلى أن إجمالي مساعدات الهلال الأحمر الإنسانية بلغ حتى نهاية 2013 أكثر من ثمانية مليارات درهم.

وقال سموه، في تصريح له بمناسبة الذكرى الـ31 لتأسيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، إن «هذا الزخم الكبير الذي ميز مسيرة عطاء الإمارات عبر بوابة الهلال الأحمر، إنما هو الثمرة التي جنيناها من غرس الوالد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، رائد العمل الانساني لإعلاء قيمة الإنسان بحد ذاته وبغض النظر عن عرقه أو جنسه أو ثقافته، وأن الواجب الإنساني يحتم على القادر أن يكون في عون أخيه الإنسان تطبيقاً لقواعد الرحمة والتكافل بين البشر».

وأضاف سموه، أن السنوات الماضية من عمر الهيئة شكلت تجربة فريدة في العمل الإنساني داخل الدولة وخارجها، حيث كان لاهتمام قيادة الدولة بمساعدة الشعوب والمجتمعات المنكوبة والهشة وتوجيهاتها للهلال الأحمر بالوجود في ساحات العطاء الإنساني بقوة، الأثر الحاسم في أن تصبح منارة في مجال العمل الإنساني في مختلف قارات العالم، وأن يغدو اسم الإمارات مرادفاً للخير ومساعدة الشعوب الضعيفة في كل مكان.

 

طباعة