محمد بن راشد: الإمارات تحتل المركز الأول في مؤشر "إدلمان"

صورة


قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، إن قرب حكومة الإمارات من شعبها أهم أسباب الثقة التي منحها أهل الإمارات، تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، مشيداً سموه بالإنجاز الذي حققته الدولة بالوصول إلى المركز الأول عالمياً في مؤشر "إدلمان" للثقة لعام 2014.

وأشار سموه عبر صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إلى أن حكومة الإمارات ستستمر في التطور كفريق واحد مع شعبها تحت قيادة رئيس الدولة في تحقيق أعلى المراكز عالمياً، مشيداً سموه بالتفوق الذي حققته الدولة خلال عام واحد، إذ قفزت من المركز السادس إلى الأول.

وأضاف سموه أن الدولة حققت إنجازاً عالمياً يصب في حصيلتها اقتصادياً وحكومياً، وأن الاستراتيجيات التي اتبعتها الحكومة كانت السبب الرئيس في تفوقها، قائلاً سموه "احتلت الإمارات المركز الأول عالمياً في مؤشر "إدلمان" للثقة 2014.. الإمارات الأولى عالمياً في الثقة في الحكومة والأولى عالمياً في الثقة في الاقتصاد".

وتابع صاحب السمو نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، "أشارت مؤسسة (إدلمان) ومقرها نيويورك، بأن الخطط والاستراتيجيات التي أطلقتها حكومة الإمارات ساهمت في زيادة الثقة في أدائها خلال الفترة الماضية"، معبراً سموه عن فرحته بالإنجاز الذي حققته الدولة خلال عام واحد فقط، وقال سموه "ما أسعدني في هذا الإنجاز بأن الإمارات كانت الأكثر صعوداً عالمياً في هذا المؤشر.. من المركز السادس للأول عالمياً خلال عام واحد".

وأضاف سموه أن الثقة التي منحها شعب الإمارات للحكومة وقربها منه وتلمس احتياجاته تحت قيادة صاحب السمو رئيس الدولة، انعكس إيجابياً على أدائها وسرعتها في الوصول إلى المراكز العليا، قائلاً سموه "ثقة الناس في الحكومة تحت قيادة أخي الشيخ خليفة جاء نتيجة قربها من الناس.. وتلمسها لاحتياجاتهم.. ومرونتها في الاستجابة لمتطلباتهم ..".

وأوضح سموه أن الحكومة ماضية في قربها من شعب الإمارات واستمرارية التطوير في أدائها للعمل كفريق واحد يخدم مصلحة الدولة "ستستمر حكومة الإمارات في التطوير.. وستبقى قريبة من شعبها .. وكفريق عمل واحد سنرتقي من قمة للتي تليها بإذن الله".

طباعة