«العقل المدبر» للعمليات المتصلة بمركبات الأجرة

«المجدمي» يعيد هاتف سائح بعد ربع ساعة من فقدانه

عادل محمد شاكري : مدير إدارة أنظمة المواصلات في المؤسسة

تمكنت مؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق والمواصلات في دبي من إعادة هاتف لسائح من دولة خليجية في غضون ربع ساعة، بعدما نسيه في مركبة للأجرة، الأمر الذي عزاه مدير إدارة أنظمة المواصلات في المؤسسة عادل محمد شاكري إلى مستوى الدقة والكفاءة التي يتميز بها نظام D8 أو «المجدمي» حسب الاسم الذي أطلقته عليه المؤسسة حديثاً.

وقال شاكري إن النظام يتميز بمجموعة من المهارات والقدرات التي جعلته العقل المدبر المسؤول عن إدارة العمليات والخدمات المتصلة بمركبات الأجرة، ما حدا بالمؤسسة إلى تسميته «المجدمي» تيمناً بـ«المجدمي» الذي كان يعتبر الرأس المدبر في رحلات الغوص والصيد التي كان يقوم بها الأجداد في البحر لكسب قوتهم.

وأوضح أن تصرف السائح بوعي وتوفيره المعلومات المطلوبة للمؤسسة أسهم إلى حد كبير في الاستفادة من ميزات النظام الذي مكنهم من الوصول إلى مركبة الأجرة التي استقلها السائح واستعادة الهاتف.

وأشار شاكري إلى أن نظام أو «المجدمي» يربط أكثر من 8500 مركبة أجرة، وأكثر من 17 ألف سائق مركبة أجرة، ويوفر كل التقارير والإحصاءات الخاصة بهم، التي تسهم بدورها في الوقوف على حجم العمل المنجز بدقة متناهية، موضحاً أن ذلك يساعد على عمل المقارنات وخطط العمل والإجراءات التصحيحية والتطويرية.

وأضاف شاكري أن من الملامح المميزة للنظام كذلك، قدرته على تقسيم المناطق بصورة سهلة تُيسر على سائقي المركبات استيعاب المناطق والمواقع، إذ يستطيعون الوصول ما بين حدود المناطق والمعالم الجغرافية الأخرى التي تشكل حافة كل منطقة، مشيراً إلى أن ذلك يسهم في توزيع جيد للحجوزات واستقبال السائق للحجز من أقرب نقطة لموقع التحميل، ويعمل أيضاً على تقليل نسبة رفض السائقين للحجوزات لأن النظام مصمم لاختيار المركبة الشاغرة الأقرب للعنوان أو موقع التحميل.

يذكر أن نظام D8 يعتبر مرجعاً مهماً للحصول على بيانات رحلات مركبات الأجرة، المالية والتشغيلية، حيث يوفر قاعدة بيانات ضخمة، تعتمد عليها قطاعات عدة في هيئة الطرق والمواصلات، مثل لجان التظلمات وأقسام المخالفات، ما يتيح التحقق من صحتها.

ويستخدم النظام في مركز الحجز والتوزيع في الإمارة، الذي ينسق بين الجمهور الراغب في الخدمة ومركبات الأجرة من خلال إجراء حجوزات مسبقة، من مواقع معينة.

كما يعتمد عليه المركز في استخراج التقارير المالية والتشغيلية التي توثق الأعمال المنفذة بدقة.

ويقوم النظام كذلك بحصر عدد الحجوزات وتصنيفها، وإضافة عدد رحلات مركبات الأجرة بصورة عامة، ما يسهم في وضع التصورات التطويرية، والاستعداد الجيد للفعاليات المقامة في الإمارة، كما يمكنه أيضاً تحديد أكثر وأقل المناطق إقبالاً على خدمة حجز مركبات الأجرة.

طباعة