«موانئ دبي» و«دار البر» تقدمان 500 ألف درهم لـ «نتوحد من أجلهم»

صورة

قدمت مؤسسة موانئ دبي العالمية، وجمعية دار البر في دبي، مبلغ 250 ألف درهم لكل منهما، لمصلحة مركز مرضى التوحد في دبي، تجاوباً مع حملة «نتوحد من أجلهم»، التي أطلقتها «الإمارات اليوم»، ومركز دبي للتوحد، أكتوبر الماضي، لاستكمال وتجهيز مركز حديث لمرضى التوحد في دبي، لاسيما الأطفال، وتستهدف جمع 50 مليون درهم من متبرعين.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أول المتبرعين بتقديمه مبلغ 100 مليون درهم، فيما بلغت حصيلة الحملة حتى اللحظة 26 مليوناً و100 ألف درهم.

وأكدت «موانئ دبي» و«دار البر» أن «هذه الاستجابة تعد واجباً وطنياً يقع على عاتق كل مؤسسة أو شركة عاملة في الدولة، باعتبارها رداً للجميل، وتفاعلاً مع الجهود الرامية لتعزيز مكانة الإمارات على المستوى العالمي، وعلى مختلف الصعد، وتكريس الدور الريادي للدولة في المشاركة المجتمعية».

طباعة