« مزاح.. ورماح »

زاوية للكتابة الساخرة في « الإمارات اليوم »

تخصص «الإمارات اليوم»، اعتباراً من غدٍ زاوية جديدة، بعنوان «مزاح.. ورماح»، تحتفي من خلالها بالكتابة الساخرة، ويتناوب على كتابتها في خمسة أيام أسبوعياً الكاتبان المعروفان عبدالله الشويّخ وأحمد حسن الزعبي، على أن تظهر في الصفحة الأخيرة، وفي الوقت نفسه بموقع ثابت على الصفحة الرئيسة للموقع الإلكتروني.

ويُعتبر عنوان الزاوية تنويعاً إيقاعياً على المثل الدارج في الإمارات: «مزاح وضرب رماح»، وفي الخليج «مزاح وطعن رماح»، من دون أن يتقصّد محتواها الدلالة المباشرة للمثل، وإنما يتقصّد المعنيين المجازي والرمزي، اللذين يحتفي بهما الأدب الساخر، خصوصاً بعد أن أسهمت الصحافة بقوة وتأثير في رواج هذا النوع الأدبي في العقود الماضية، ومنحته انتشاراً واسعاً، وقريباً من الناس، بفضل بساطة أسلوبه، ولجوئه إلى اللهجات والمفردات الدارجة، والموروث الجمعي. وسيوفر مقال الشويّخ للقراء في أيام الأحد والثلاثاء والخميس أفقاً خاصاً بنكهة محلية، تعكس تجربته في الكتابة الصحافية، وحضوره الأدبي كاتباً ومدوناً في الصحافة والمواقع الإلكترونية في الإمارات وخارجها، في حين يفتح مقال الزعبي في يومي الإثنين والأربعاء الأفق نفسه في إطار عربي، يستفيد من خبرة الكاتب الطويلة في الكتابة الساخرة والكوميديا المسرحية، وما أنجزه في هذا المجال من نصوص ومؤلفات ومقالات في الصحافة العربية.

طباعة