تفتتح محطات الخطين الأحمر والأخضر للمترو العام الجاري

«الطرق» تنتهي من مخطط شبكة القطارات المستقبلية

الخط الأخضر يتضمن 18 محطة للركاب. تصوير: دينيس مالاري

قال المدير التنفيذي لمؤسسة القطارات، التابعة لهيئة الطرق والمواصلات في دبي، عدنان الحمادي، إن الهيئة انتهت من تطوير المخطط الهيكلي لشبكة القطارات المستقبلية اللازمة لخدمة المشروعات التطويرية والنمو السكاني والتجاري في الإمارة، حتى عام ،2030 على أن يحدد المخطط مسارات خطوط القطارات المستقبلية ومواقع المحطات والبرامج الزمنية لتنفيذ المشروعات تزامناً مع التطور العمراني في دبي.

وأشار لـ«الإمارات اليوم» إلى أن المؤسسة تدرس حالياً جدوى توسعة خط سير الخط الأخضر لمترو دبي من منطقة الجداف وحتى المدينة الجامعية، على أن يخدم مسار المترو المقترح كلاً من المدينة العالمية «المراحل 1 و2 و3» ومشروع الخيران، وواحة دبي للسليكون، لافتاً إلى أن الخط المقترح يضم 12 محطة موزعة على امتداد الخط بطول 22 كيلومتراً، على أن تنتهي الهيئة من دراسة الجدوى منتصف العام الجاري.

تقليل الازدحام

تُراوح النسبة المتوقع تحقيقها لتقليل الازدحام المروري في الشوارع الحيوية في دبي، بعد تشغيل محطات الخطين الأحمر والأخضر، بين 15٪ و20٪. ونجحت الهيئة في خفض كمية الطاقة الكهربائية المستهلكة في مترو دبي بنحو 25٪، بما يعادل 20 مليون درهم سنوياً من إجمالي استهلاك الطاقة في المرحلة الأولى للمشروع، البالغة 800 ألف ميغاواط في الساعة سنوياً. وطبقت الهيئة مشروع الطاقة على الأجزاء الأكثر استهلاكاً للكهرباء في المترو، منها المحطات الكهربائية ونظام القطارات والتبريد ونظم محطات المترو، مما أدى إلى انخفاض تكاليف تشغيل نظام المترو مباشرة.

وكشف الحمادي عن مشروعات مستقبلية تعتزم الهيئة تنفيذها خلال العام الجاري، منها افتتاح محطات الخط الأحمر المتبقية وهي «الطاقة» و«جبل علي الصناعية»، و«جبل علي»، والانتهاء من تنفيذ مشروع الخط الأخضر، الذي يمتد لمسافة 22.5 كم من منطقة القصيص وحتى منطقة الجداف مروراً بوسط المدينة، ويتضمن الخط 18 محطة للركاب، منها محطتان تبادلية مع الخط الأحمر، ومن المتوقع تدشين الخط في الربع الأخير من العام الجاري.

كما ستواصل الهيئة تنفيذ مشروع ترام الصفوح، الذي يعد أول مشروع من نوعه في المنطقة، من حيث طبيعة الخدمة والخصائص الفنية والتقنية التي يتميز بها، وتضم المرحلة الأولى من المشروع 13 محطة بطول تسعة كيلومترات، ويخدم ترام الصفوح منطقتي مرسى دبي، وجميرا بيتش رزيدنس، ومدينتي دبي للإعلام والإنترنت وقرية المعرفة.

وأفاد الحمادي بأن مؤسسة القطارات انتهت من تنفيذ 87٪ من الأعمال على الخط الأخضر على أن يتم تدشينه في الربع الأخير من العام الجاري، إذ بدأت عمليات تجريب تشغيل القطارات على الخط الأخضر كاملاً، لافتاً إلى ان «المؤسسة انتهت من تنفيذ مبنى مواقف السيارات في القصيص المكون من دور أرضي وثلاثة طوابق مكررة إضافة إلى سقف، ويتسع الموقف لـ2500 سيارة، ويهدف هذا المشروع إلى توفير خدمة المواقف لسكان المناطق البعيدة عن محطات مترو دبي. وشهد العام الماضي افتتاح محطة برج خليفة في شهر يناير، وذلك لخدمة مرتادي برج خليفة، و10 محطات في مايو الماضي وخمس محطات في أكتوبر، ليصل عدد محطات الخط الأحمر إلى 26 محطة، مشيراً إلى أن مؤسسة القطارات أجرت تحسيناً في زمن التقاطر وقلصته ليصل إلى ست دقائق بعد أن كان 10 دقائق في ساعات الذروة، وذلك لتوفير خدمة أفضل لركاب المترو.

يذكر أن مترو دبي نقل 38 مليوناً و888 ألف راكب، بمتوسط عدد مستخدمين يومياً بلغ 149 ألف شخص، اذ تتوقع الهيئة أن يرتفع هذا الرقم مع اكتمال تشغيل المحطات الثلاث المتبقية على الخط الأحمر، كما سيشهد عدد ركاب المترو قفزة كبيرة مع تشغيل الخط الأخضر في النصف الثاني من العام الجاري، إذ يخدم هذا الخط مناطق حيوية وذات أنشطة تجارية وحكومية وكثافة سكانية كبيرة.

طباعة