البرنامج يوفر خدمات متكاملة تعتمد على احتياجات الفرد

«افحص» يستهدف 6 أمراض مزمنة غير مُعدية

كثير من الأفراد لا يدركون أنهم يعانون أمراضاً مزمنة. من المصدر

حدّد مركز أبوظبي للصحة العامة، ستة أمراض للكشف عليها ضمن برنامج الفحص الدوري الشامل «افحص»، تشمل عوامل الاختطار لأمراض القلب والأوعية الدموية، والسرطانات الأكثر شيوعاً، وصحة العظام، وصحة كبار المواطنين، وصحة الفم والأسنان، بالإضافة إلى الصحة النفسية.

وتفصيلاً، أكد مركز أبوظبي للصحة العامة، أن «افحص» يُعد برنامجاً للفحص المتكامل يسهم في الحد من عبء، أهم الأمراض المزمنة (غير السارية أو غير المعدية) في إمارة أبوظبي من حاملي بطاقة ثقة للبالغين من عمر 18 سنة فما فوق، ويشتمل الفحص تقييماً متكاملاً للمخاطر الصحية الواردة مثل أمراض القلب والسرطانات الأكثر شيوعاً عن طريق استبيان عن الحالة الصحية بشكل عام، بالإضافة إلى فحص إكلينيكي شامل يتضمن فحوصاً مختلفة تتناسب مع أهم التحديات الصحية وفقاً للفئات العمرية حسب الجنس.

وشدّد المركز على أن الكشف المبكر، وتحسين النظام الغذائي، وممارسة الرياضة، والعلاج والتدخل المبكر، تُعد من أفضل الطرق لمكافحة هذه الأمراض وتجنب مضاعفاتها، مع الحدّ من خطر التعرض للأزمات القلبية والسكتات الدماغية التي تُعد من أهم أسباب الوفاة في الدولة.

وأوضح أن «افحص» يوفر خدمات متكاملة تعتمد على احتياجات الفرد في مراكز الرعاية الصحية الأولية، وتأتي أهمية الكشف عن الأمراض المزمنة في مراحلها المبكرة قبل تطورها لمساعدة الأفراد في التعرف على حالتهم الصحية، تمهيداً لمتابعة وضعهم الصحي ليتم مساعدتهم على اتخاذ ممارسات تسهم في تحسين صحتهم من أجل الوقاية من الأمراض المزمنة.

وأشار المركز إلى أنه في حالات كثيرة، لا يدرك الأفراد أنهم يعانون أمراضاً مزمنة، حيث تكون الإصابة بهذه الأمراض صامتة (أي أنها لا تتسبب في أية أعراض صحية واضحة)، ولكن إهمال هذه العوامل وعدم إخضاعها للرقابة الطبية يُعد مسبباً رئيساً للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل ارتفاع ضغط الدم وزيادة نسبة الكوليسترول في سن مبكرة، والسكري مع العلم بأنه يمكن تجنب هذه الإصابات.

لافتاً إلى أن «افحص»، يتضمن استبياناً عن الحالة الصحية بشكل عام، والفحوص الطبية وتشمل أمراض القلب والأوعية الدموية (ارتفاع ضغط الدم، الكوليسترول، السكري، السمنة والتدخين)، بالإضافة إلى فحص تمدد الأوعية الدموية بالأبهر البطني، والسرطانات الأكثر شيوعاً (الثدي، وعنق الرحم، والقولون، والرئة للمدخنين)، والصحة النفسية، والأمراض العضلية والهيكلية (هشاشة العظام)، وصحة الفم والأسنان، وصحة كبار المواطنين (تقييم السمع وحدة البصر)، وباقات صحية وفقاً للفئات العمرية والجنس، ومتابعة الحالة الصحية للمرضى وتحويل الحالات للمختصين.

وأكد المركز أنه يمكن للفرد الحصول على تقرير «افحص» الخاص به خلال 10 أيام من تاريخ إجراء الفحوص، حيث يحصل الفرد على تقرير من المركز المرخص الذي أجرى الفحوص فيه. ويوضح التقرير الوضع الصحي، وتوجد مراكز طبية تخصصية مرخصة من قبل دائرة الصحة في أبوظبي، ومركز أبوظبي للصحة العامة، لإجراء الفحص الدوري الشامل.

أهمية الكشف المبكر

أكد مركز أبوظبي للصحة العامة، أن برنامج «افحص» سيتم تنفيذه بالتزامن مع برنامج الفحص الصحي الدوري والشامل والمستمر الذي أطلقته دائرة الصحة.

وتشير الدراسات المتوافرة إلى أن خطورة الأمراض المزمنة تكمن أساساً في عدم الكشف عنها لدى الكثير من الأفراد، فقد تكون إصابتهم بها غير مصحوبة بأعراض صحية واضحة ومقلقة، ما يشجعهم على إهمالها وعدم النظر إليها بجدية.

ويشدّد المتخصصون على أهمية الكشف المبكر عن الأمراض المزمنة قبل تطورها، ومساعدة الأفراد في التعرف إلى حالتهم الصحية ومتابعتها عن كثب، وتمكينهم بالتالي من اتخاذ إجراءات تسهم في تحسين صحتهم الحالية والمستقبلية.

طباعة