العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «الطوارئ والأزمات»: النموذج الإماراتي في التصدي للجائحة محط أنظار العالم

    70 % من سكان الدولة المؤهلين حصلوا على تطعيم «كورونا»

    الدكتور سيف الظاهري: «يُفضّل تقديم التهاني والتبريكات إلى الأقارب والأصدقاء بالعيد عبر قنوات التواصل الإلكترونية».

    عقدت حكومة الإمارات الإحاطة الإعلامية الدورية، للتعريف بآخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في الدولة، أعلنت خلالها وصول نسبة المطعمين إلى 69.89% من إجمالي الفئة المؤهلة، فيما تم تحقيق نسبة 77.84% لمن هم فوق 60 عاماً، وشددت على أهمية الإسراع في تلقي اللقاح، والتزام جميع أفراد المجتمع بالإجراءات والتعليمات، خصوصاً مع قرب حلول عيد الفطر، وتجنب الزيارات والتجمعات العائلية.

    وتفصيلاً، أكد المتحدث الرسمي عن الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، الدكتور سيف الظاهري، أن الحملة الوطنية للتطعيم في الإمارات تواصل تحقيق أهدافها، ما يعكس قوة المنظومة الطبية والصحية في الدولة، مشيراً إلى حصول 69.89% من إجمالي الفئة المؤهلة ممن تجاوزوا 16 عاماً على اللقاح، كما تم تحقيق نسبة 77.84% لمن هم فوق 60 عاماً.

    وقال الظاهري: «وصل مجموع الجرعات التي تم تقديمها حتى أمس إلى أكثر من 10 ملايين و700 ألف جرعة، وبلغ معدل توزيع اللقاح 108.99 جرعات لكل 100 شخص، في حين يقترب عدد الفحوص من نحو 45 مليون فحص، وهو إنجاز يحسب لدولة الإمارات، التي تؤكد يوماً بعد يوم أنها من أهم النماذج العالمية الناجحة في مواجهة هذه الأزمة»، مشدداً على أن النموذج الإماراتي في التصدي للجائحة بات مثالاً يُحتذى، بفضل الرؤية الاستباقية للدولة، ونجاحات أبطال خط الدفاع الأول، وجهود المؤسسات الصحية، ما جعل الإمارات محطّ أنظار العالم وإشادته في التصدي لفيروس «كوفيد-19».

    وأضاف: «نود أن نؤكد أهمية أخذ اللقاح، الذي سيكون مردوده إيجابياً على المجتمع الإماراتي بكسر سلسلة العدوى، والمحافظة على ما تحقق من إنجازات في مواجهة (كوفيد-19)، مع ضرورة الحرص على مواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية بعد أخذ اللقاح، والتقيد بالقوانين والإرشادات التي وضعتها الجهات المعنية، فالالتزام مسؤولية فردية وواجب وطني على كل فرد من أفراد المجتمع».

    ودعا الظاهري جميع أفراد المجتمع إلى الالتزام بما أصدرته الجهات المعنية من إجراءات، مثل التباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامات بشكل دائم، حتى بعد الانتهاء من أخذ جرعات اللقاح، نظراً لأهمية الالتزام لتحقيق النصر، وعودة الحياة إلى طبيعتها، مشيراً إلى أهمية أخذ اللقاح، خصوصاً مع التحورات المستمرة في الفيروس التي يواجهها العالم بأسره.

    وأعلن عن مراجعة وتحديث البروتوكول الوطني للسفر، ليضم تسهيلات للحاصلين على اللقاح، بما يخص العزل والحجز الصحي، حسب الوجهات المعنية، بما يتناسب مع الإجراءات الوقائية والاحترازية التي تضمن سلامة وأمن جميع أفراد المجتمع.

    وأهاب الظاهري بجميع أفراد المجامع ضرورة التعاون والالتزام بالإجراءات والتعليمات، خصوصاً مع قرب حلول عيد الفطر، وتجنب الزيارات والتجمعات العائلية، واقتصارها فقط على أفراد العائلة الواحدة التي تسكن في المنزل نفسه، مع الحرص على ارتداء الكمامات، والالتزام بالتباعد الجسدي أثناء الجلوس مع كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

    وقال: «يُفضّل تقديم التهاني والتبريكات إلى الأقارب والأصدقاء عبر قنوات التواصل الإلكترونية، وعدم تبادل الهدايا والأطعمة بين الجيران، والامتناع عن توزيع العيدية على الأطفال، أو حتى صرفها من المصارف وتداولها بين الأفراد خلال هذه الفترة، واستخدام البدائل الإلكترونية لذلك».

    1699 إصابة جديدة بـ«كورونا»

    أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن إجراء 179 ألفاً و453 فحصاً جديداً خلال الساعات الـ24 الماضية، لاكتشاف الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، إذ أسهمت في الكشف عن 1699 حالة إصابة جديدة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 527 ألفاً و266 حالة. ‌كما أعلنت الوزارة عن وفاة حالتين مصابتين من تداعيات الإصابة بالفيروس، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في الدولة 1598 حالة. ‌كما أعلنت عن شفاء 1686 حالة جديدة لمصابين، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 507 آلاف و706 حالات. أبوظبي - وام

    الإمارات تتجاوز الـ10 ملايين جرعة

    أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن تقديم 112 ألفاً و239 جرعة من لقاح «كوفيد-19» خلال الساعات الـ24 الماضية، وبذلك يبلغ مجموع الجرعات التي تم تقديمها حتى اليوم 10 ملايين و779 ألفاً و163 جرعة، ومعدل توزيع اللقاح 108.99 جرعات لكل 100 شخص. أبوظبي - وام

    طباعة