العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «ملفي» تربط 95% من مستشفيات أبوظبي إلكترونياً

    جمال الكعبي: «أبوظبي حققت نقلة نوعية في الرعاية الصحية من خلال ربط المستشفيات».

    أعلنت «ملفي»، أول منصة مبتكرة لتبادل المعلومات الصحية على مستوى المنطقة، وإحدى المبادرات الرئيسة لدائرة الصحة في أبوظبي، عن ربط 95% من المستشفيات في إمارة أبوظبي التي تستخدم السجلات الطبية الإلكترونية، حيث يربط «ملفي» حالياً بأمان 1075 منشأة حكومية وخاصة في جميع أنحاء الإمارة، وفق أعلى معايير الأمان والخصوصية، ما يسمح بتبادل المعلومات الصحية للمرضى بين مقدمي الرعاية الصحية، وإنشاء قاعدة بيانات مركزية لسجلات المرضى الموحدة، متوقعة أن يتم ربط جميع سجلات الطوارئ في المستشفيات خلال الأشهر المقبلة.

    وأضافت أنه أصبح بإمكان أكثر من 35 ألف طبيب وممرض ومهني مختص من فرق الرعاية الصحية الدخول إلى منصة «ملفي» لاتخاذ قرارات مدروسة وأكثر كفاءة عبر الوصول الآمن إلى المعلومات الطبية المهمة، مثل زيارات المرضى، والمشكلات الطبية والحساسية، والإجراءات التي خضع لها المريض، ونتائج الاختبارات، وتقارير الأشعة والأدوية، مجمعة من 37 نظاماً مختلفاً للسجلات الطبية الإلكترونية.

    وقال وكيل دائرة الصحة في أبوظبي، الدكتور جمال محمد الكعبي، إن أبوظبي حققت نقلة نوعية في قطاع الرعاية الصحية من خلال ربط المستشفيات، ونسبة كبيرة من منشآت الرعاية الصحية الأخرى، ما يسهم في الارتقاء بأداء القطاع، وتقديم أفضل مستويات الرعاية لسكان الإمارة.

    من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لخدمات البيانات الصحية المسؤولة عن تشغيل منصة «ملفّي»، عاطف البريكي، إن منصة «ملفي» لاقت مشاركة واهتماماً كبيراً من المؤسسات العاملة في القطاع، كما أسهمت في انخفاض ازدواجية الفحوص المخبرية والأشعة، إضافة إلى دورها المحوري في الوقاية من الحساسية، ووفرت العديد من المزايا الأخرى، بما في ذلك تحسين سرعة التشخيص، ودعم اتخاذ القرارات السريرية، وتقليل تكرار الأدوية، والحد من الأخطاء الطبية، وتحسين كفاءة منظومة الرعاية الصحية.

    طباعة