مخالفة 12 مؤسسة غير ملتزمة بإجراءات «كورونا»

أفادت بلدية دبي بأنها خالفت، أمس، خمس مؤسسات بسبب عدم الالتزام بتدابير مواجهة فيروس كورونا المستجد، وأنذرت 58 مؤسسة أخرى، موضحة أن نسبة الالتزام بلغت 97%، من إجمالي المؤسسات التي تمت زيارتها، البالغ عددها 2397 مؤسسة، كما خالفت اقتصادية دبي سبع منشآت أخرى.

وشددت البلدية على ضرورة التزام كل المؤسسات بالإجراءات والتدابير الاحترازية، التي فرضتها للحد من انتشار عدوى فيروس «كورونا».

وكانت البلدية فرضت اشتراطات وضوابط على كل المؤسسات التي تمارس نشاطها في إمارة دبي، والخاضعة لإشرافها، وتضمنت تطبيق وتنظيم المسافات الآمنة للتباعد الجسدي ليكون مترين بين الأشخاص، وقياس درجات الحرارة للعاملين دورياً خلال اليوم، وللزبائن والزائرين والضيوف قبل الدخول، وتوجيه العاملين، في حال ظهور أي أعراض عدوى تنفسية، إلى مراجعة أقرب مركز صحي للفحص والعلاج، وعدم مزاولة العمل، وعدم السماح للزبائن الذين يعانون أعراض عدوى تنفسية بالدخول‪.

وأشارت إلى أن هذه الإجراءات سارية في كل المؤسسات حتى إشعار آخر، وتتم متابعتها للتأكد من الالتزام بها، ومخالفة المؤسسات غير الملتزمة وفقاً للضوابط المعمول بها‪.

إلى ذلك خالفت فرق التفتيش الميداني، التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي، سبع منشآت، خمس صالات رياضية تمت مخالفتها، بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، ومخالفة منشأتين أخريين في قطاع التجزئة داخل أحد مراكز التسوق، وتمثلت التجاوزات في عدم ارتداء الكمامات من قبل العاملين فيها، وعدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لمراعاة التباعد الجسدي، فيما بلغ عدد المحال المستوفية للشروط والتدابير الاحترازية 656 محلاً.

 

طباعة