دعا إلى تفهُّم خطورة الوضع الناجم عن تفشي «كورونا» عالمياً والتصرُّف بمسؤولية

حمدان بن محمد: التباعد الاجتماعي لم يعد خياراً

دعا سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، المجتمع إلى تفهم خطورة الوضع الحالي، بعد تفشي فيروس كورونا المستجد عالمياً، موضحاً سموه أن هذا الوباء يمثل تهديداً حقيقياً لنا جميعاً، والطريقة الوحيدة لضمان سلامة أحبابنا هي أن نتصرف بمسؤولية.

وشدد سموه على أن التباعد الاجتماعي لم يعد خياراً، بل ضرورة مطلوبة منا جميعاً، لتأمين سلامة مدينتنا ومجتمعنا.

وقال سموه، في تغريدات على «تويتر»، أمس: «نتابع، يومياً، ما يجري حول العالم، في ما يتعلّق بتفشي فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، ونرى أن الوضع يزداد سوءاً بشكل ملحوظ، لكن بفضل الله، وبفضل الجهود الكبيرة التي يبذلها أعضاء فرق استجابة الطوارئ في الدولة، استطعنا تأمين الحماية المطلوبة لمجتمعنا حتى اللحظة».

وأضاف سموه: «هذا الوباء يمثل تهديداً حقيقياً لنا جميعاً، ولعائلاتنا، ولأصدقائنا».

 

طباعة