5 تغييرات في أسلوب الحياة تمنحك نوماً أفضل .. تعرف إليها - الإمارات اليوم

5 تغييرات في أسلوب الحياة تمنحك نوماً أفضل .. تعرف إليها

حدد مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي، أحد مرافق شبكة "مبادلة"، 5 تغييرات في أسلوب الحياة تمنح الشخص نوماً افضل تتضمن التقليل من تناول الكافايين، والبُعد عن النيكوتين، و التقليل من استهلاك الأطعمة الحارة والحامضة والدسمة، وتجنب الأكل في وقت متأخر من الليل، بالإضافة إلى مارس الرياضة في وقت مبكر من اليوم. 

وتفصيلاً أوضح المستشفى أن النوم يُعد من أهم الاحتياجات التي على الإنسان تلبيتها في الحياة اليومية، فبدونه لا يستطيع القيام بوظائفنا الجسدية أو العقلية، وعندما نفتقر إلى القدر الكافي منه، نشعر بالضعف ونصبح سريعي الانفعال ونفقد القدرة على التركيز، مشيراً إلى أنه غالباً ما تفرض علينا كثرة أشغالنا اليومية التأخر في النوم ومعاناة صعوبة في الخلود إليه عندما نشعر برغبة حقيقية في ذلك، ويمكن أن يتأثر النوم كثيراً بالمأكولات والمشروبات التي نتناولها خلال اليوم بالإضافة إلى العادات الحياتية الأخرى. 

الكافايين

وقال المستشفى: "يجب التوقف عن تناول القهوة والشاي والصودا والشوكولا قبل موعد النوم بما يتراوح من أربع إلى ست ساعات، فنحن نفترض أن الكافايين الموجود في القهوة هو من يجعلنا نتنبه وننشط في الصباح، لكننا لا نعلم أن الكافيين غالباً ما يوجد متخفياً أيضاً في أطعمة أخرى، لذلك من المهم التأكد من الملصقات الغذائية الموجودة على الأطعمة لتجنب استهلاك كميات إضافية من الكافايين قبل وقت النوم"، مشياً إلى ان لعالم يستهلك 1.4 مليار كوب من القهوة يومياً، ويمكن للشخص البالغ الذي يتمتع بصحة جيدة استهلاك 400 ملجم من الكافايين يومياً، أي ما يعادل أربعة أكواب، فيما يختلف تأثير الكافايين من شخص لآخر، لذلك قد لا تكون الأربعة أكواب كمية ملائمة للجميع 
النيكوتين.

وأضاف: "يتواجد النيكوتين في معظم منتجات التبغ وهو يشبه الكافايين من حيث تأثيره المنبّه، وللتمتع بأفضل صحة، يجب الامتناع عن التدخين في جميع الأوقات، أما بالنسبة للمدخنين، فعليهم التوقف عن التدخين قبل موعد النوم بـ 45 دقيقة لتحسين جودة النوم.
الأطعمة الحارة والحامضة والدسمة.

وأشار المستشفى إلى أن تناول الأطعمة الحارة أو الحامضة أو الدسمة، قد يسهم في حدوث حرقة المعدة التي تتفاقم عند الاستلقاء للنوم، حيث يتسرب الحمض من المعدة إلى المريء فيسبب شعوراً مزعجاً في الصدر ويعيق القدرة على النوم.

الأكل في وقت متأخر 

ولفت إلى انه في حال الشعور بالجوع قبل موعد النوم، يجب الامتناع عن تناول وجبة ثقيلة والاستعاضة عنها بطعام خفيف، مثل كأس صغير من الحليب ووجبة خفيفة قليلة الدسم وخالية من السكر.

مارس الرياضة في وقت مبكر من اليوم

أفاد كليفلاند كلينك، أن تأثير ممارسة التمارين القوية قبل موعد النوم مباشرة يختلف من شخص لآخر، لكن البعض يجدون أن ذلك يحرمهم من القدرة على النوم ليلاً خلال فترة استراحة الجسم، وتوفر ممارسة الرياضة خلال النهار، حتى في وقت متأخر من بعض الظهر، طريقة جيدة لتعزيز مستويات طاقة الجسم لبقية اليوم وتساعد على التمتع بنوم هانئ ليلاً، كما تفيد الرياضة في تخفيف التوتر الذي يساهم في حدوث الأرق، وبالإضافة إلى أنواع الطعام والشراب، يلعب مكان النوم دوراً مهماً في جودة النوم. 

كلام الصورة: يمكن للشخص البالغ الذي يتمتع بصحة جيدة استهلاك أربعة أكواب قهوة يومياً   (من المصدر)

طباعة