ضبط منشأتين لتفريغ مياه الصرف الصحي بصورة غير قانونية في الشارقة

خليفة بوغانم: «100 ألف درهم غرامة تفريغ مياه الصرف الصحي بشكل غير قانوني».

تمكنت فرق التفتيش البلدي في إدارة الرقابة والتفتيش البلدي في بلدية الشارقة، من ضبط منشأتين، إحداهما في منطقة الصجعة الصناعية، والأخرى في المنطقة الصناعية الثانية، لتفريغهما مياه الصرف الصحي بطريقة غير قانونية وغير صحيّة، حيث تم ضبطهما من خلال الحملات التفتيشية التي يتم تنظيمها بشكل أسبوعي، لمكافحة كل الممارسات السلبية، ومشوّهات المظهر العام، وفي إطار تطويق كل الممارسات غير القانونية والمخالفة.

وأكد رئيس قسم التفتيش البلدي، خليفة بوغانم السويدي، أن الحملات التفتيشية مستمرة، يرصد خلالها المفتشون جميع الظواهر السلبية والتصرفات غير القانونية والمخالفة، وخلال هذه الحملات تم ضبط منشأة في منطقة الصجعة، تفرغ مياه الصرف الصحي في حفر قريبة منها وعلى الأرض، كما تم ضبط ورشة في المنطقة الصناعية الثانية، ترتكب المخالفة ذاتها، حيث يعمد هؤلاء إلى ارتكاب مثل هذه المخالفات للتهرب من سحب مياه الصرف الصحي والتخلص منها بطريقة سليمة، من خلال المركبات المخصصة لذلك، وللتهرب من دفع الرسوم المستحقة، فيلجأون إلى تفريغها بطرق غير سليمة وغير صحية.

وأشار السويدي إلى أنه تم ضبط ست حالات تمارس هذا النشاط منذ بداية العام الجاري، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقها، وفرض غرامة تقدر بـ100 ألف درهم لكل حالة، لما تشكله من أضرار صحية على الفرد وعلى المياه الجوفية، وعلى المنطقة ذاتها التي تصبح ملاذاً للحشرات والقوارض والأمراض، وهو ما تحرص البلدية على منعه منعاً باتاً، من أجل الحفاظ على الصحة العامة.

وأوضح رئيس قسم التفتيش البلدي أن هؤلاء يلجأون إلى الحيلة في عمليات التفريغ، من خلال استخدام مضخات مياه خاصة لإطفاء الحرائق، أو من خلال دفن الأنابيب في الأرض وإخفائها، كما يكثر نشاطهم ليلاً، لكن هذه الحيل لا تخفى على فرق التفتيش، التي تواصل العمل لضبط كل هذه الممارسات.